وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۰:۵۱  - السَّبْت  ۱۸  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۰۲۸
تاریخ النشر: ۱۰:۵۶ - الخميس ۱۴ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
وتفيد احدث الانباء الواردة في وسائل الاعلام عن رغبة شركتي "توتال" الفرنسية و"يني" الايطالية بالعودة الى مزاولة النشاط في صناعة النفط الايرانية.

 اعلن المدير العام لشركة النفط الوطنية الايرانية احمد قلعة باني عن وضع شرط لعودة شركات النفط الاوروبية الى صناعة النفط في ايران.

وقال قلعة باني في تصريح ادلى به للصحفيين، اننا نسمح بعودة الشركات الاوروبية فقط في حالة توظيفهم استثمارات في صناعة النفط الايرانية وان هذا الشرط هو في الحقيقة عقوبة لهم لمواكبتهم اعمال الحظر الظالمة ضد بلادنا.

وتفيد احدث الانباء الواردة في وسائل الاعلام عن رغبة شركتي "توتال" الفرنسية و"يني" الايطالية بالعودة الى مزاولة النشاط في صناعة النفط الايرانية.

وفي جانب اخر من حديثه اشار قلعة باني الى جهود مبذولة لتدشين بورصة للنفط لتصبح ايران احد المراجع في تسعير النفط والمنتوجات النفطية في المنطقة، معربا عن اعتقاده انه "مع تطوير بورصة الطاقة يمكن تجربة ظروف تلعب فيها بورصة النفط دورها الخاص".

واضاف، نحن على استعداد لعرض المنتوجات النفطية في بورصة الطاقة مثلما تم مرارا عرض المازوت في هذه البورصة ولنا الاستعداد لتدشين بورصة النفط في اطار تطوير بورصة الطاقة.

وتابع المدير العام لشركة النفط الوطنية الايرانية، انه مثلما تشتري المصافي والقطاع الخاص الاجنبي النفط الايراني فانه بامكان القطاع الخاص المحلي ايضا ان ينشط في مجال بيع وشراء النفط الايراني، موضحا بان الظروف المتوفرة للقطاع الخاص الاجنبي والمحلي متساوية.
Bookmark and Share

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: