وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۵:۵۰  - الاثنين  ۲۰  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۰۴۵
تاریخ النشر: ۱۱:۴۳ - الجُمُعَة ۱۵ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
بعد ان نشرت الشابة المصرية علياء المهدي صوراً لها وهي عارية، انتقلت عدوى التعري الى تونس، حيث خطت فتاة تونسية على صدرها العاري جملة "جسمي ملكي وليس مصدر شرف لأحد" احتجاجا بالتزامن مع احتفالات اليوم العالمي للمرأة وهي الصورة التي تداولتها مواقع التواصل الاجتماعي .
وكانت منظمة "فيمن" العالمية للنساء المحتجات بالتعري أكدت سعيها لفتح فرع لها في تونس.

 الأمر الذي رفضته وزيرة المرأة التونسية سهام بادي ونددت به معلنة أنها ستعمل على مواجهته ومنعه قانونيا لأن ذلك يتنافى مع الدين الإسلامي والتقاليد التونسية.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: