وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۶:۵۸  - الاثنين  ۲۰  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۰۵۰
تاریخ النشر: ۱۴:۳۰ - الجُمُعَة ۱۵ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
بالاضافة الى ذلك سيرتفع حجم انتاج السولار في المصفى بمقدار مليون ونصف المليون لتر يوميا ضمن معايير عالية الجودة تتطابق مع يورو 4.
رعى الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد يوم الخميس مراسم تدشين مشروع تطوير مصفى الامام خميني في شازند في المحافظة المركزية وسط البلاد.

ويهدف هذا المشروع الوطني العملاق الى رفع طاقة تكرير المصفى من 170 الف برميل الى 250 الف برميل يوميا كما يرفع طاقة الانتاجية للبنزين في المصفى الى 12 مليون لتر يوميا.

والبنزين المنتج في هذه المصفاة عالي الجودة وفي مستوي معايير يورو 4 و 5 كما ان حجم انتاج البنزين المحسن سيرتفع من 1،2 مليون الى 3،2 مليون لتر يوميا في هذه الوحدة.

كما ان المشروع سيرفع انتاج الغاز السائل (ال بي جي) من 500 طن الي 2000 طن يوميا.

وفي ظل هذا المشروع ايضا تم تدشين اول وحدة للبروبيلين بالبلاد حيث سيتم من خلال انتاج مليون ونصف المليون لتر منه تغطية قسم ملحوظ من حاجة الوحدات البتروكيمياوية في البلاد لهذه المادة.

ويعتبر انتاج 60 طنا من الكبريت احدى الميزات الاخرى لمشروع تطوير مصفى شازند حيث سيرتفع حجم الانتاج الى 700 طن يوميا بعد تدشين المشروع بشكل كامل.

بالاضافة الى ذلك سيرتفع حجم انتاج السولار في المصفى بمقدار مليون ونصف المليون لتر يوميا ضمن معايير عالية الجودة تتطابق مع يورو 4.

ومن خصائص هذا المشروع الوطني العملاق المنجز وفق احدث تقنيات صناعة التكرير في العالم، رفع مستوى جودة المنتوجات وفقا للمعايير الدولية وخفض مستوي التلوث البيئي واصلاح عمليات استلام مزيج النفط الخام الخفيف والثقيل بدلا عن النفط الخام الخفيف كمادة اولية.

وكانت الاعمال التنفيذية لمشروع تطوير مصفاة شازند قد انطلقت في العام 2007 وبلغت الاستثمارات فيه 43 الف مليار ريال.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: