وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۹:۳۵  - الخميس  ۲۱  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۱۴۵
تاریخ النشر: ۸:۳۹ - الاثنين ۱۸ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
قالت صحيفة "الوطن" السورية انه "لم يعد سراً أن مئات من المقاتلين الجهاديين من مختلف الدول دخلوا الأسابيع القليلة الماضية إلى سوريا من تركيا والأردن ولبنان.
 بعد أن تلقوا التدريبات اللازمة على أيدي المارينز الأميركي والقوات الخاصة الفرنسية والبريطانية في مخيمات أقيمت خصيصا لذلك في الأردن وتركيا في حين لا تزال مئات المنشآت الاقتصادية والصناعية والأثرية تتعرض يوميا لعمليات سطو مسلح لمصلحة من بات يعرف بـ"لص حلب" (رئيس الحكومة التركية) رجب طيب أردوغان الذي يطمح لتدمير سوريا اقتصادياً وثقافياً وتاريخياً في محاولة لاستعادة عثمانيته التي اقتلعها العرب قبل قرابة قرن من الآن".

ولفتت الصحيفة السورية الى ان "دمشق وجهت أخيراً رسالة إلى بيروت لتطالب لبنان بوضع حد لتسلل مجموعات إرهابية إلى داخل الأراضي السورية وخاصة أن الأسبوعين الأخيرين شهدا عدة محاولات غزو من لبنان تم التعامل معها عسكريا وقتل العشرات من المتسللين، إلا أن هناك محاولات تسلل على مدار الساعة مع معلومات تشير إلى وجود ما يقارب الخمسة عشر ألف مقاتل في شمال لبنان أنهوا تدريباتهم ويستعدون للتوجه إلى سوريا".

وتعليقاً على هذه الأنباء، قال مصدر عسكري سوري إن "دمشق لديها معلومات كافية عن تحركات ومساهمة دول الجوار في ما يحاك ضدها وإن الجيش على أهبة الاستعداد للتعامل مع كل من تسول له نفسه تدنيس أراضي سوريا الطاهرة".
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: