وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۱:۳۷  - الاثنين  ۲۵  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۲۹۵
تاریخ النشر: ۱۵:۳۰ - الاثنين ۲۴ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
قال أحمد عبد السلام مستشار المندوب الليبى بالجامعة العربية، إن السلطات المصرية تدرس تسليم 15 من رجال نظام القذافى للسلطات الليبية، خلال الأسابيع القليلة القادمة.

وأضاف "عبد السلام" أن السلطات الليبية طالبت مصر بتسليم رجال النظام القذافى الموجودين حاليا على أراضيها، وأن مصر وعدتها بذلك ولكن بعد دراسة ملفات تلك الشخصيات.

وأشار مستشار المندوب الليبى بالجامعة العربية إلى أن هناك 24 شخصية مطلوبة تقيم حاليا على الأراضى المصرية كان على رأسهم أحمد قذاف الدم، وهو أخطر رجال معمر القذافى.

وألقت قوات الأمن المصرية القبض الثلاثاء الماضى، فى القاهرة على أربعة من رموز نظام القذافى، وهم السفير الليبى الأسبق فى مصر على ماريا، وأحمد إبراهيم شقيق موسى إبراهيم المتحدث الإعلامى السابق لرئاسة الوزراء الليبية، وعلى الكيلانى مدير الإذاعة والتليفزيون الليبى السابق، وأحمد قذاف الدم القيادى فى عهد النظام الليبى السابق وابن عم القذافى.

وتابع "عبد السلام" أن السلطات المصرية أكدت أنها تدرس ملفات 15 من المطلوبين، ومن المتوقع أن يتم تسليمهم خلال فترة وجيزة، دون أن يكشف المزيد عن وضع المطلوبين التسعة الآخرين، وما إذا كان قذاف الدم من بين من تبحث القاهرة تسليمهم لطرابلس.

 



رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: