وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۷:۰۷  - الجُمُعَة  ۲۲  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۲۹۶
تاریخ النشر: ۱۵:۴۲ - الاثنين ۲۴ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
أكد وزير المالية الإسرائيلى يائير لابيد أن صورة أوضاع الاقتصاد الإسرائيلى التى أخذ يطلع عليها تبدو أسوأ بكثير مما توقعه.
ونقل راديو (صوت إسرائيل) اليوم "الأحد" عن لابيد قوله "هناك نية لإجراء تقليصات مؤلمة تطال أيضا خدمات حيوية، فى ظل ما وصفه بتغول العجز فى ميزانية الدولة، وتفاقمه بصورة تنذر بالسوء.

وعزا وزير المالية الإسرائيلى الجديد سبب تفاقم العجز فى الميزانية إلى سياسة تبذيرية، والتزامات مرفوضة للحكومة السابقة.

وكان وزير المالية الإسرائيلى السابق يوفال شتاينتس قد أكد فى وقت سابق أن اقتصاد إسرائيل مازال يحتفظ بقوته ومتانته، ورغم ذلك كان دائما يلوح بالاستقالة.

يشار إلى أن خلافات عديدة نشبت بين شتاينتس ورئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتنياهو من جهة، وبين محافظ البنك المركزى من جهة أخرى حول العديد من القضايا الاقتصادية كحجم الموازنة وحجم التقليصات فيها، بالإضافة إلى طرق تقليص عجز الموازنة.

 
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: