وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۴:۳۶  - الثلاثاء  ۲۶  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۳۱۱۶
تاریخ النشر: ۱۰:۰۱ - الأَحَد ۰۳ ‫یولیو‬ ۲۰۱۷
اكد رئيس منظمة التعبئة الايرانية العميد غلام حسين غيب برور بان حضور التعبئة الشعبية الي جانب القوات المسلحة في العراق قد اثمر عن تحقيق الانتصار للشعب العراقي علي الارهابيين التكفيريين وتحرير الاراضي المحتلة من براثنهم واخرها الانتصار الباهر في الموصل.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وقال العميد غيب برور في تصريح له الاحد، انه وبعد خيانة بعض المسؤولين المحليين في الموصل واحتلال هذه المناطق من قبل داعش (عام 2014)، صرح المسؤولون الاميركيون بان تحرير هذه المناطق من يد الارهابيين سيستغرق اكثر من 10 اعوام الا ان الجميع شاهد بان الشعب العراقي ومن خلال حضور قوات التعبئة الشعبية والمتطوعة قد تمكن خلال فترة قصية نسبيا من تحرير هذه المناطق وفق تخطيط مرحلي.

ونوه الي دور المرجعية الدينية في هذا الانتصار الكبير قائلا، ان المرجعية الدينية بفتواها التي اصدرتها ادت الي حضور واسع للقوات الشعبية الي جانب قوات الجيش العراقي وان هذا الامر هو ذاته سر انتصار الشعب الايراني علي نظام الهيمنة اذ ان الشعب العراقي تمكن بالاستفادة من هذه التجربة من التغلب علي الجماعات الارهابية – التكفيرية.

 

 

 

المصدر: إرنا
انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: