وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۰:۲۷  - الخميس  ۲۱  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۳۱۲۷
تاریخ النشر: ۱۵:۳۴ - الأَحَد ۰۳ ‫یولیو‬ ۲۰۱۷
أكد أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام علي أن ادعاءات حقوق الإنسان من قبل الأميركان ترمي الى تضييق الخناق على الشعوب المظلومة وليست سوى ضحك على الذقون.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- أكد أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام "محسن رضائي" ، اليوم الاثنين ، أن ادعاءات حقوق الإنسان من قبل الأميركان ترمي الى تضييق الخناق على الشعوب المظلومة وليست سوى ضحك على الذقون.
وأفادت وكالة مهر للأنباء أن أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام نشر اليوم مقالا تحت عنوان "حقوق الإنسان لدى الأميركان" وقال ؛ اليوم، الذكرى السنوية للهجوم الصاروخي للسفينة الحربية الأمريكية على طائرة الركاب "ايرباص" الايرانية.

وقال إن الشعب الإيراني يعتبر هذا الاعتداء المشؤوم بأنه جريمة لا تغتفر، ولن ينسى ذلك، معبرا عن دهشته في نفس الوقت من أن تقارير المجتمع الدولي لا تعد الاعتداء الأميركي في استهداف طائرة الركاب الإيرانية،بانه انتهاك لحقوق الانسان.

وفي هذا السياق أكد أمين مجمع تشخيص مصلحة النظام أن أدعاءات حقوق الإنسان من قبل الأميركان ترمي الى تضييق الخناق على الشعوب المظلومة وليست سوى ضحك على الذقون.

واضاف: أننا نعني من حديثنا أولئك الذين قلدوهم أوسمة الشجاعة في استهدافهم لركاب أبرياء، مشددا على قدرة الله اقوى من كيد الظالمين جميعا ولا مفر لأي ظالم من حكم الله بدءا من فرعون وحتى صدام وداعش الذين انتقم الله منهم.

انتهى/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: