وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۹:۱۹  - السَّبْت  ۲۳  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۳۱۶۷
تاریخ النشر: ۸:۲۹ - الثلاثاء ۰۵ ‫یولیو‬ ۲۰۱۷
أكد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية، اللواء محمد علي جعفري، ان الحرس الثوري يسعي من اجل السلام الا ان السلام يتحقق حينما يخشي الاعداء من شن الحرب علينا، معتبرا ان النظام السعودي اليوم هو في طور التحول الي نظام إرهابي في المنطقة.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-  وفي كلمة له خلال مراسم اقيمت الثلاثاء لتقديم القائد الجديد لفرقة محمد رسول الله (ص)، قال اللواء جعفري، انني اقول بصوت عال بان الحرس الثوري يسعي من اجل السلام الا ان السلام يتحقق ويدوم في ظروف يخشي فيها الاعداء من شن الحرب علينا ويشعرون بالهلع من تداعياتها.

واضاف، ان السلام لا يتحقق بالتفاوض فقط ومن له حتي معرفة بسيطة بحقائق نظام الهيمنة يدرك هذا الامر جيدا.

وأشار اللواء جعفري الي الوضع الراهن في المنطقة، وقال: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية نجحت في المضي قدما باستراتيجية 'الانتاج الجماعي للامن' بالمنطقة من خلال التركيز علي الوحدة الاسلامية ومصالح شعوب المنطقة، واليوم لا سبيل أمام الاعداء سوي الاعتراف بهذا النجاح والعمل علي مواءمة انفسهم ضمن أطر ايران، رغم أننا نعلم انهم لن يرضخوا بسهولة لهذا الموضوع، وسيقاومون ما يستطيعون، حيث يوجهون اتهامات من قبيل دعم الارهاب لمواجهة هكذا جهود من قبل الجمهورية الاسلامية الايرانية.

ورأي اللواء جعفري أن الرصيد الوطني للشعب الايراني جعل من ايران القوة الاقليمية المتفوقة، وقال: ان هذا الامر يعتبر الآن أحد أهم العوامل المنتجة للأمن للشعب الايراني، فالمسارات الاقليمية ودراسة نمط سلوك مختلف اللاعبين يثبت ان الدول القوية بالقدر الكافي هي التي تنعم بالامن فقط في منطقتنا، ونحن نواجه عدوا لا يفهم سوي لغة القوة، ولذلك لا يمكننا ان نتحدث مع العدو بلغة اخري لا يفهمها مطلقا، لنتوقع الحصول علي نتيجة من وراء ذلك.

وحول سياسات النظام النظام السعودي في المنطقة، قال، ان النظام السعودي هو الان في طور التحول الي نظام ارهابي في المنطقة، وأنا أؤيد رأي المسؤولين المحترمين أنه من الافضل لهكذا انظمة ان لا تسعي لتتحول الي القوة المتفوقة في المنطقة لأن ذلك لن يؤدي الا الي فضيحتها، فضلا عن إرهاق نفسها والآخرين.

وتعليقا علي الاخبار التي تحدثت مؤخرا عن انتهاء او تمديد مهمته قائدا عاما لحرس الثورة الاسلامية، صرح اللواء جعفري ان مهمته كقائد عام للحرس ستستمر علي الاقل 3 سنوات اخري، مؤكدا علي انه سيبذل جهودا مضاعفة من اجل تقديم الخدمة للبلاد والثورة.

 

 

 

المصدر: إرنا
انتهي /

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: