وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۵:۴۴  - الأَحَد  ۱۹  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۳۱۹۰
تاریخ النشر: ۱۶:۴۸ - الثلاثاء ۰۵ ‫یولیو‬ ۲۰۱۷
أعلن العميد سلامي ان الامن والقوة اللذين تنعم بهما البلاد اليوم نتيجة لتضحيات الذين يحرصون علي الدفاع.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- أعلن العميد سلامي في تصريح له اليوم الاربعاء، ان الامن والقوة اللذين تنعم بهما البلاد اليوم نتيجة لتضحيات الذين يحرصون علي الدفاع عن الاستقرار في هذا الوطن وخاصة القوات المسلحة ومنتسبي الحرس الثوري الايراني.

وفي اشارة الي ضرورة التصدي للسياسات العدوانية التي تواجه الجمهورية الاسلامية علي الصعيد العالمي وخاصة من جانب امريكا، نوّه العميد سلامي الي الجهود الكبيرة وتضحيات البواسل في سلاح البر التابع لحرس الثورة الاسلامية في سياق تعزيز البني التحتية في مختلف المجالات التقنية والهندسية والعسكرية، والتي ساهمت في صون البلاد عن تسلل القوي الاجنبية.

واردف، ان الاجراءات التي اتخذتها القوات التابعة للحرس الثوري في قصرقند (جنوب شرق)، وكردستان (غرب) ومقر البرلمان في طهران للدفاع عن حياض الوطن تشكل خطوات فريدة من نوعها .

وفي الختام اكد القائد العسكري الايراني علي جهوزية حرس الثورة الاسلامية في الرد القاطع والمناسب علي كافة المخاطر التي تستهدف امن البلاد بمختلف المستويات والاصعدة.

انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: