وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۱:۲۵  - الأَحَد  ۲۴  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۳۲۶۶
تاریخ النشر: ۱۰:۲۰ - السَّبْت ۰۹ ‫یولیو‬ ۲۰۱۷
دعت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، السبت، الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، للتراجع عن انسحابه من اتفاق باريس للمناخ.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-جاء ذلك في مؤتمر صحفي، عقب ختام قمة مجموعة العشرين، في مدينة هامبورغ الألمانية.

وقال ماي: "أنا كما باقي القادة هنا، أُصبت بخيبة أمل لقرار الولايات المتحدة الانسحاب من اتفاق باريس للمناخ، ودعوت الرئيس ترامب للانضمام للاتفاق مجددا".

وأكدت أن بريطانيا حافظت على التزامها باتفاق باريس، وأن عزمها، حاليا، لمكافحة التغيير المناخي "أقوى من أي زمن".

وحول مسألة التجارة الدولية، التي كانت إحدى أهم أجندة القمة، صرحت بأن المملكة المتحدة تعد من المدافعين الرئيسيين عن الأسواق المفتوحة.

وفيما لفتت إلى أن الإرهاب يعد تهديد مشترك، دعت المجتمع الدولي لمزيد من التعاون، مشيرة إلى الهجمات الإرهابية التي استهدفت بلادها، في الفترة الماضية.

وأشارت ماي إلى أنه تم الاتفاق خلال القمة على بعض التدابير لمنع تمويل الإرهاب، مثل "تطوير آليات لتثبيت الحوالات المالية الضئيلة التي يشتبه باستخدامها في دعم الإرهاب".

وأفادت بأنها دعت قادة القمة إلى مكافحة المخاطر التي يشكلها المقاتلون الأجانب، وأكدت على ضرورة تعزيز تقاسم المعلومات بين البلدان من أجل صدهم.

كان ترامب، أعلن، مطلع يونيو/حزيران الماضي، انسحاب بلاده من اتفاق باريس للمناخ، الذي توافقت عليه 195 دولة، في 2015.

ودخل الاتفاق حيز التنفيذ في 4 نوفمبر/ تشرين الثاني 2016، بعد أن وافقت عليه كل الدول، بما فيها الولايات المتحدة الأمريكية في عهد الرئيس السابق، باراك أوباما (2009 – 2017).

وفي وقت سابق من اليوم، أعلن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، أن باريس ستستضيف قمة جديدة حول المناخ، في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وقال ماكرون إن لا يزال "لديه أمل" في إقناع ترامب بالاتفاق.

 

 

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: