وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۰:۰۷  - الأربعاء  ۲۰  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۳۳۱۳
تاریخ النشر: ۱۵:۲۶ - الأَحَد ۱۰ ‫یولیو‬ ۲۰۱۷
قال المرصد السوري لحقوق الإنسان ومسؤولون من المعارضة إن اتفاقا لوقف إطلاق النار في جنوب غرب سوريا ما زال صامدا.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- قال المرصد السوري لحقوق الإنسان ومسؤولون من المعارضة إن اتفاقا لوقف إطلاق النار في جنوب غرب سوريا توسطت فيه الولايات المتحدة وروسيا ما زال صامدا بعد ساعات من سريانه يوم الأحد في أول مسعى لإدارة الرئيس دونالد ترامب لإحلال السلام في سوريا.

وتوصلت الولايات المتحدة وروسيا والأردن إلى اتفاق وقف إطلاق النار و"عدم التصعيد" الذي يحقق على ما يبدو لترامب إنجازا دبلوماسيا في أول لقاء له مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في اجتماع قمة العشرين في ألمانيا هذا الأسبوع.
وقال المرصد إن"الهدوء يسود" جنوب غرب سوريا منذ بدء سريان وقف إطلاق النار ظهر يوم الأحد (0900 بتوقيت جرينتش) رغم وقوع انتهاكات ثانوية.

وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد إن الأطراف المتحاربة تبادلت إطلاق النار لفترة وجيزة في محافظة درعا والقنيطرة عند منتصف الليل ولكن هذا لا يشكل تهديدا لوقف إطلاق النار.

وقال عصام الريس المتحدث باسم تحالف الجبهة الجنوبية الذي يضم جماعات معارضة مدعومة من الغرب بأن حالة من الهدوء الحذر استمرت خلال المساء.

وقال مسؤول آخر من المعارضة في مدينة درعا إنه لم يقع قتال يذكر. وساد الهدوء جبهة المنشية قرب الحدود مع الأردن التي قال إنها شهدت بعضا من أعنف عمليات القصف التي قام بها الجيش خلال الأسابيع الأخيرة.

وقال ترامب أيضا في تغريدة على تويتر يوم الأحد "يبدو أن وقف إطلاق النار السوري صامد... أمر جيد".

المصدر: رويترز

انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: