وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۴:۴۶  - الأربعاء  ۲۲  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۳۳۸۷
تاریخ النشر: ۱۹:۲۳ - الثلاثاء ۱۲ ‫یولیو‬ ۲۰۱۷
اكد وزير الامن 'حجة الاسلام سيد محمود علوي' ان القوات الاستخبارية والامينة الايرانية ستضرب الارهابيين الذين يعرضون امن الشعب الي تحديات دون رأفة.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- واشار علوي في تصريح للصحفيين عقب اختتام جلسة مجلس الوزراء اليوم الاربعاء، الي اهم الاولويات التي تقع علي سلم برامج وزارة الامن خلال الاربع سنوات القادمة، مصرحا ان الامن يشكل اهم مسؤوليات هذه الوزارة؛ مؤكدا ضرورة وضع سياسات وخطط بهدف التصدي للتحديات التي يثيرها اعداء الثورة الاسلامية باقل كلفة ممكنة.

وتابع، ان الجهات الامينة والاستخبارية وعلي رأسها وزارة الامن في ايران كانت علي قدر المسؤولية وحافظت علي امن البلاد في ظل الظروف الدولية الملتهبة والفوضوية الراهنة؛ مشددا علي ضرورة تعزيز المراقبة الاستخبارية بهدف التصدي للممارسات الارهابية الرامية الي المساس بالامن لينعم الشعب الايراني باستقرار تام ومستدام.

وفي جانب اخر من تصريحاته الصحفية اليوم الاربعاء، تطرق وزير الامن الي النشاط الاعلامي والثقافي في ايران، مؤكدا رفضه لاجراءات بعض المؤسسات الامنية في استدعاء واعتقال الصحفيين والنشطاء الاجتماعيين؛ ومبينا ان وزارة الامن تلزم علي نفسها خدمة ابناء الشعب والنشطاء الصحفيين والفنانين واصحاب دور النشر ورجال الاعمال؛ داعيا كافة الجهات الامنية والاستخبارية في البلاد الي التاسي بهذا النهج.

 

 


انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: