وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۰:۳۷  - الأَحَد  ۱۹  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۳۳۹۷
تاریخ النشر: ۱۰:۳۴ - الأربعاء ۱۳ ‫یولیو‬ ۲۰۱۷
اكد رئیس مجلس الشوري الاسلامی علی لاریجانی بان المسؤولیة الاهم للحكومة القادمة هی ایجاد الاصلاحات الاقتصادیة العمیقة فی البلاد، والتی تتطلب التلاحم الوطنی.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وفی كلمة له مساء الاربعاء خلال المؤتمر العشرین للهیئة العامة لنقابة هندسة البناء فی البلاد، المنعقد فی مدینة ارومیة مركز محافظة اذربیجان الغربیة (شمال غرب)، ان المسؤولیة الاهم للحكومة الثانیة عشرة (القادمة) هی ایجاد الاصلاحات الاقتصادیة العمیقة فی البلاد الا ان انجاز هذه الاصلاحات بحاجة الي التلاحم الوطنی بین الشعب واركان الحكومة والخبراء.

واعتبر ان هنالك العدید من المشاكل الاقتصادیة التی تجعل المرتبة الاقتصادیة للبلاد غیر ملائمة فی المنطقة والعالم، رغم ما تمتلكه البلاد من امكانیات وطاقات وفیرة.

واشار الي شعار العام وهو 'الاقتصاد المقاوم؛ الانتاج وتوفیر فرص العمل'، واعتبر الانتاج الوطنی بحاجة الي ارضیة مناسبة للاستثمارات وقال، انه وفی ضوء شعار العام ینبغی علي جمیع المسؤولین بذل الجهود فی مسار تنفیذ هذا الشعر وتحقیقه.

واكد ضرورة عدم اخفاء المطالب وراء الانجازات واضاف، ان سیادة الشعب الدینیة فی البلاد والتی یقر بها الاعداء ایضا، تعتبر امرا قیما ولكن ینبغی تبیین المشكلات للعمل علي معالجتها وتوفیر الارضیة للمزید من تحقیق النمو فی البلاد.

 

 

 

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: