وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۶:۵۷  - الاثنين  ۲۵  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۳۴۷۸
تاریخ النشر: ۱:۰۳ - الأَحَد ۱۷ ‫یولیو‬ ۲۰۱۷
انتقد رئیس لجنة الامن القومی والسیاسة الخارجیة فی مجلس الشوري الاسلامی علاء الدین بروجردی، صمت المجتمع الدولی ازاء الجرائم المنظمة للارهابیین فی سوریا، لافتا الي ان ادعیاء حقوق الانسان لا یعملون شیئا لخفض معاناة الشعب السوری.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-  جاء ذلك خلال استقبال المسؤول البرلمانی الایرانی الیوم الاحد فی طهران النائب فی مجلس الشعب السوری حسین راغب.
وهنأ رئیس لجنة الامن القومی والسیاسة الخارجیة فی مجلس الشوري الاسلامی لمناسبة الانتصارات الاخیرة للجیش السوری فی مواجهة الارهابیین وقال، ان صمود ومقاومة الشعب السوری امام الارهابیین وحماتهم، یشكلان سدا یمنعهم من الوصول الي اهدافهم ومآربهم الخبیثة.
وانتقد بروجردی صمت المجتمع الدولی ازاء جرائم الارهابیین المنظمة فی سوریا واضاف، انه وفی الوقت الذی یعانی اهالی بعض المناطق فی سوریا من حصار الارهابیین واوضاع حرجة، لا یقوم ادعیاء حقوق الانسان بای اجراء لخفض معاناتهم ودعمهم.
وتابع قائلا، ان امیركا وحلفاءها فی المنطقة هم السبب الاساس وراء هذه الازمة التی تراق فیها دماء الشعب السوری وشعوب الدول الاخري منذ اكثر من 6 اعوام.
من جانبه اعرب النائب فی مجلس الشعب السوری عن اسفه للاعمال الارهابیة التی وقعت فی طهران قبل فترة واستشهد خلالها عدد من المواطنین الایرانیین وقال، ان ظاهرة الارهاب والتطرف البغیضة، هی معضلة عالمیة ستتفشي الي انحاء العالم كله فی حال عدم التصدی لها بصوة جماعیة من قبل الدول.
وثمن البرلمانی السوری دعم الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة لبلاده واضاف، ان الشعب السوری لن ینسي ابدا دعم الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة له فی هذه المرحلة الصعبة.
واكد النائب حسین راغب بان المقاومة البطولیة للشعب السوری ستستمر حتي القضاء التام علي الارهابیین.

المصدر/ ارنا

 

الكلمات الرئيسیة
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: