وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۱:۳۴  - الثلاثاء  ۲۶  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۳۵۷۷
تاریخ النشر: ۸:۳۰ - الخميس ۲۱ ‫یولیو‬ ۲۰۱۷
أشارت مجلة نيوزويك الأمريكية إلى تصريحات اللواء "محمد علي جعفري" الأخيرة قائلة إن هذه التصريحات تعتبر ضربة قوية للعقوبات الأمريكية الأخيرة ضد طهران.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- أشارت مجلة نيوزويك الأمريكية إلى تصريحات القائد العام لحرس الثورة الإسلامية اللواء "محمد علي جعفري" الأخيرة التي شدد فيها على ضرورة أن تبعتد القوات الأمريكية مسافة 1000 كيلومتر عن حدود إيران، قائلة: إن هذه التصريحات تعتبر ضربة قوية للعقوبات الأمريكية الأخيرة ضد طهران.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن مجلة نيوزويك الأمركية تطرقت في تقرير لها إلى تصريحات كبار قادة حرس الثورة الإسلامية الأخيرة التي طالبوا فيها بضرورة إبتعاد القوات الأمريكية عن حدود الجمهورية الإسلامية مسافة 1000 كيلومتر.

وقالت المجلة إن قادة حرس الثورة الإسلامية بمطالبتهم بضرورة إنهاء واشنطن لتواجدها العسكري في المنطقة وجهوا ضربة كبيرة لقرار أمريكا الأخير بفرض مزيد من العقوبات على طهران.

وكان اللواء محمد علي جعفري القائد العام لحرس الثورة الإسلامية قد طالب الأربعاء واشنطن بسحب جميع قواتها العسكرية حتى مسافة 1000 كيلومتر من الحدود الإيرانية، وهي المسافة التي تفصل بين جميع العمليات العسكرية الأمريكية في منطقة الشرق الأوسط وأفغانستان.

وجائت تصريحات اللواء جعفري رداً على قرار واشنطن الأخير بفرض مزيد من العقوبات على إيران، وذلك بعد يوم واحد فقط من إعتراف إدارة الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" بأن إيران إلتزمت بتعهداتها في الإتفاق النووي الموقع بينها وبين الدول الست الكبرى في العام 2015.

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: