وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۱:۵۳  - السَّبْت  ۲۵  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۳۶۸۴
تاریخ النشر: ۱۸:۱۲ - السَّبْت ۲۴ ‫یولیو‬ ۲۰۱۷
استنكر رئيس البرلمان الايراني، اليوم الاثنين، الاجراءات التصعيدية الاخيرة للكيان الصهيوني في المسجد الاقصى.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- استنكر رئيس البرلمان الايراني، اليوم الاثنين، الاجراءات التصعيدية الاخيرة للكيان الصهيوني في المسجد الاقصى، داعيا المؤسسات والمنظمات الدولية الى التصدي بجدية لهذه الممارسات الصهيونية المعادية للانسانية.
وفي بيان له أصدره اليوم، أدان علي لاريجاني بشدة اجراءات الكيان الصهيوني التصعيدية الاخيرة في المسجد الاقصى، داعيا المؤسسات والمنظمات الدولية الى التصدي بجدية لهذه الممارسات الصهيونية اللاإنسانية. وجاء في بيان لاريجاني: ان الاحداث المؤسفة في الايام الاخيرة بالمسجد الاقصى والممارسات الوحشية الصهيونية التي أدت الى استشهاد 4 فلسطينيين وإصابة اكثر من 400 آخرين من أصحاب الارض الاصليين، تعتصر قلب كل انسان حر.. ان هذا الواقع المؤلم الذي يأتي في إطار التهويد التام للقدس الشريف وفرض الكيان الصهيوني هيمنته على القدس الشرقية، أبرز للعالم مرة اخرى النزعة اللاإنسانية لهذا الكيان المحتل.

وأضاف البيان، أن ردود الفعل الواسعة والمتوقعة من الشعوب المسلمة وإبداء الاستياء والاستنكار الشديد لهذه الممارسات الصهيونية الصلفة في منع دخول المصلين الى المسجد الاقصى، أثبتت امرة اخرى ان اغتصاب ارض فلسطين والقدس الشريف يشكل الهم المشترك لجميع الامة الاسلامية، فالعالم الاسلامي ورغم الصراعات السياسية ومحاربة الارهاب التكفيري، يعتبر الاعتداء على مسجد الاقصى ومعراج النبي الاكرم صلى الله عليه وآله وسلم خطا أحمر، حيث التطورات في فلسطين بحساسية وقلق بالغ.

وتابع البيان، ان مجلس الشورى الاسلامي وإذ يثمن الجهود المشروعة للشعب الفلسطيني من اجل تحرير أرضه من الاحتلال، يؤكد على المسؤولية المشتركة لجميع البرلمانات وخاصة برلمانات الدول الاسلامية وكذلك المؤسسات والمنظمات الدولية لمنع الكيان المحتل للقدس من ارتكاب الممارسات المعادية للإنسانية، وتناغما مع الشعوب المسلمة واحرار العالم، فإنه (مجلس الشورى الاسلامي) يدين انتهاك حرمة المسجد الاقصى وقتل أهالي القدس المسلمين، ويشدد على دعمه الشامل للشعب الفلسطيني الغيور في نضاله التحرري، داعيا المؤسسات والمنظمات الدولية الى التصدي بجدية لهذه الممارسات الصهيونية اللاإنسانية.
وفي ختام البيان، دعا لاريجاني الى الاستفادة من جميع الطاقات البرلمانية والحكومية والشعبية لحماة فلسطين، بهدف وقف ممارسات الكيان الصهيوني المعادية للإنسانية، بما فيها منع انتهاك حرمة المسجد الاقصى ووقف قتل الشعب الفلسطيني المضطهد.

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: