وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۱:۱۸  - الجُمُعَة  ۲۴  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۳۸۰۲
تاریخ النشر: ۱۸:۵۰ - الخميس ۲۹ ‫یولیو‬ ۲۰۱۷
صرح مساعد وزير الخارجية في الشؤون القانونية والدولية "عباس عراقجي" ، اليوم السبت ، بأنه لا يزال ثمة مسافة كبيرة حتى الانتهاك الصارخ للاتفاق النووي موضحاً ان وزارة الخارجية الإيرانية وافقت على مشروع قرار أعده مجلس الشورى الاسلامي رداً على الإجراءات الأميركية الأخيرة ضد طهران.

عراقجيطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء- أن مساعد وزير الخارجية في الشؤون القانونية والدولية تحدث خلال الاجتماع مع أعضاء لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية حول مشروع مكافحة الإجراءات الابتزازية والإرهابية الأميركية في المنطقة وقال "كانت لدينا مفاوضات جيدة فيما يخص آليات الرد على قوانين العقوبات الأميركية الجديدة ضد الجمهورية الإسلامية".

وأضاف "توصلنا الى قرار موحد خلال اجتماع اللجنة حول ابعاد وتبعات وإرهاصات الإجراءات الأميركية الأخيرة على انها إجراءات عدائية" مؤكدا ان الجمهورية الإسلامية ستتخذ موقفا حاسما ازاء العقوبات والإجراءات العدائية.

وأوضح "عباس عراقجي" : ان العقوبات الأمريكية الجديدة تتعارض مع بنود 26 و 28 و 29 المنصوصة في الإتفاق النووي، لكنها لاتنتهك الإتفاق بشكل كبير وأساسي.

وأردف بالقول ان مسودة مشروع القانون لمواجهة الاجراءات الامريكية التي أعدت من قبل اللجنة الخاصة للجنة الامن القومي والسياسة الخارجية قد وافقت عليه وزارة الخارجية.

وقال عراقجي "تم التوضيح في البيان الختامي للجنة المشتركة للاتفاق النووي أن جميع أعضاء اللجنة أكدوا على ضرورة تنفيذ جميع بنود الاتفاق النووي من قبل جميع الأطراف في أجواء بناءة وبنوايا حسنة.

ومضى بالقول ان جميع أعضاء لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية متفقون على ان اميركا انتهكت مواثيق وبنود الاتفاق النووي.

 

 

انتهى/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: