وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۱:۴۳  - الجُمُعَة  ۲۲  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۳۸۴۷
تاریخ النشر: ۱۲:۱۷ - السَّبْت ۳۱ ‫یولیو‬ ۲۰۱۷
أعلنت الداخلية الإيطالية، الأحد، أن أعداد المهاجرين غير الشرعيين القادمين إلى البلاد ارتفعت إلى مستويات قياسية، وتجاوزت 94 ألفًا منذ بداية 2017.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء-وحسب أحدث تقرير إحصائي نشرته الوزارة اليوم، واطلعت عليه الأناضول، فإنه منذ الأول من يناير/كانون الثاني الماضي، وحتى اليوم 30 يوليو/تموز، بلغ عدد المهاجرين غير الشرعيين القادمين 94 ألفاً و444 شخصًا.

وأضاف التقرير أن هذا يعني ارتفاع قدره 5.71% في أعداد المهاجرين غير الشرعيين القادمين إلى البلاد مقارنة بنفس الفترة من 2016؛ حيث وصل فيها 89 ألفاً و341 شخصًا.

وأشار إلى أن "عدد القاصرين غير المصحوبين (بذويهم)، الذين وصلوا إلى إيطاليا منذ بداية العام وحتى اليوم، بلغ 12 ألفًا و94 قاصرًا، فيما كان العدد الإجمالي المسجل خلال عام 2016 هو 25 ألفاً و846 قاصرًا".

وأوضح أن جنسيات القادمين كانت في معظمها من دول أفريقيا وهي على الترتيب وفق عدد القادمين: نيجيريا، بنغلاديش، غينيا، ساحل العاج، غامبيا، السنغال، المغرب، مالي، إريتريا، السودان.

ونوّه التقرير بأن "وزارة الداخلية قامت بالتعامل مع احتياجات المهاجرين من طالبي اللجوء؛ حيث تستضيف 2600 بلدية إيطالية (من أصل 8000) في الوقت الراهن ما يقرب من 200 ألف".

وفي 20 فبراير/شباط الماضي، أعلنت الحكومة الإيطالية تخصيص 13 مليون يورو على 3 سنوات اعتبارًا من هذا العام، لبناء وإدارة مراكز استقبال جديدة للمهاجرين غير الشرعيين، وذلك تنفيذاً لنص مرسومين حكوميين صدرا في العاشر من نفس الشهر.

وفي 8 يونيو/حزيران الماضي، توقعت المتحدثة باسم المفوضية العليا لشؤون اللاجئين، كارلوتا سامي، أنه "بحلول نهاية 2017، فإننا نتوقع أن يصل إجمالي المهاجرين غير الشرعيين إلى حوالي 200 ألف شخص".

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: