وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۱:۲۴  - الخميس  ۲۱  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۳۸۹
تاریخ النشر: ۲۲:۵۷ - الخميس ۲۷ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
قال مصدر قضائي إن نيابة أمن الدولة العليا ستبدأ التحقيق في البلاغ، الذى يتهم كلا من لميس الحديدي، وعمرو أديب، ويوسف الحسينى بالخروج عن النهج الصحفي والإعلامى وتأجيج مشاعر المواطنين.


وأضاف المصدر أنه من المقرر أن تستمع النيابة إلي مقدم البلاغ السيد حامد، عضو لجنة حريات المحامين، الذي أقر في البلاغ رقم 854 لسنة 2013 أن لميس وأديب والحسيني، اعتادوا على مدار شهور عديدة ومنذ أن تولى الرئيس محمد مرسي سدة الحكم، ومن خلال البرامج، التي يقدمونها علي الخروج عن النهج الصحفي والإعلامي، مخالفين بذلك الحقائق وصولا إلى هدف إثارة الفتنة وتأجيج مشاعر المواطنين وإثارة الفوضي وتهديد السلم والأمن القومي ونشر الأكاذيب وإثارة القلاقل.

كان النائب العام المستشار طلعت عبد الله قد أحال البلاغ إلي نيابة أمن الدولة، لبدء التحقيق فيه والاستماع إلي مقدم البلاغ والمشكو في حقهم.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: