وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۵:۵۵  - السَّبْت  ۲۱  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۳۹
تاریخ النشر: ۲۳:۲۱ - السَّبْت ۰۹ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۳
أعرب الدكتور أيمن علي، مستشار الرئيس لشؤون المصريين في الخارج، عن خشيته من أن يكون «الخطاب المفعم بالكراهية» على الساحة السياسية في مصر الآن «هو تهيئة الأجواء لمشهد يستهدف تصفية السياسيين من جميع التوجهات».
ضاف «علي»، في صفحته على «فيس بوك»، الجمعة، أن «الخطاب المفعم بالكراهية لا يمكن أن يؤدي بنا إلى خير أيا كان الوشاح الذي يتشح به دينيًّا أو سياسيًّا».
وتابع: «أخشى أن يكون ما يقع الآن إنما هو تهيئة الأجواء لمشهد أكثر عنفًا يستهدف تصفية السياسيين من جميع التوجهات»، مشيرًا إلى أنه «لم يعد لدى المواطن القدرة على تحمله».
ودعا «علي»: «أولئك المتشنجين أيا كان خطابهم، دينيًّا أو سياسيًّا، إلى أن يتقوا الله في مصر وفي أنفسهم، وأن يرحمونا، ويرحموا أنفسهم من هذه اللغة التحريضية المرفوضة».
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: