وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۵:۴۳  - الاثنين  ۲۰  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۴۱۷
تاریخ النشر: ۶:۳۷ - السَّبْت ۲۹ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
أمر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بشكل مفاجئ، أمس، بإجراء مناورات عسكرية واسعة النطاق في البحر الأسود.

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إن «المناورات ستشمل 36 سفينة متمركزة في سيباستوبول، القاعدة البحرية الروسية في القرم (أوكرانيا)، ونوفوروسيك (جنوب روسيا) وقوات يصل عديدها إلى سبعة آلاف رجل، و250 مدرعة وطائرات وطوافات».

وسلم أمر بوتين بإطلاق المناورات إلى وزير الدفاع سيرغي شويغو فجر أمس. وقال بيسكوف إن هذه المناورات «لم يتم التخطيط لها» وهدفها اختبار القدرات القتالية ومستوى التعاون بين مختلف وحدات القوات الروسية. وأضاف إن موسكو لم تبلغ شركاءها الأجانب مسبقاً بهذه المناورات، موضحاً أن ذلك ليس ضرورياً لأن عدد العسكريين المشاركين أقل من سبعة آلاف.

وكان أسطول البحر الأسود الروسي، الذي تقع قاعدته الرئيسية في ميناء سيباستوبول الأوكراني، حيوياً في الحرب مع جورجيا في العام 2008 بسبب النزاع على منطقتي اوسيتيا الجنوبية وأبخازيا.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: