وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۵:۴۶  - الاثنين  ۲۰  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۴۴۱
تاریخ النشر: ۱۰:۰۷ - الأَحَد ۳۰ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
اشاد البابا فرنسيس خلال ترؤسه رتبة درب الصليب في الكوليزيزوم مساء الجمعة ب"الصداقة مع المسلمين" في الشرق الاوسط، داعيا المسيحيين في هذه المنطقة الى ان "يردوا على الشر بالخير".

وفي ختام رتبة درب الصليب التي شارك فيها حشد غفير من المؤمنين تراوح عددهم بين 15 الى 20 الف مؤمن، القى البابا كلمة شكر فيها الشبان اللبنانيين الذين شاركوا في الرتبة من خلال صلوات وتأملات اعدوها للمناسبة.


وقال "لقد اصغينا في هذه الليلة الى شهادة اخوتنا اللبنانيين: هم الذين أعدوا هذه التأملات والصلوات الجميلة، نشكرهم من كل قلوبنا على عملهم هذا وبالأخص على الشهادة التي يؤدونها".


واضاف بحسب الترجمة العربية لكلمته كما اوردها موقع اذاعة الفاتيكان "لقد رأينا ذلك عندما زار لبنان البابا بنديكتوس السادس عشر (في ايلول/سبتمبر): رأينا جمال وقوة الشركة بين مسيحيي هذه الارض والصداقة بين الاخوة المسلمين.

لقد كانت علامة رجاء للشرق الأوسط وللعالم بأسره".
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: