وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۶:۵۹  - الاثنين  ۲۰  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۴۶۵
تاریخ النشر: ۱۶:۱۱ - الأَحَد ۳۰ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
بثت صفحات على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك اليوم مقطع فيديو لقائد الجيش الحر "أبو علي خيبة" يعلن فيه عن مقتل بشار الأسد بالتنسيق مع أحد الضباط الشرفاء داخل القصر الرئاسي.
وبزعمه تحدى الجيش الحر بشار الأسد الخروج للإعلام خلال 12 ساعة إن كان حيًا، مطالبًا أفراد جيشه النظامى بتسليم أنفسهم.
 
ولم يتم التأكد حتى الآن من صحة الخبر، حيث ذكر أنه تمت إشاعة خبر مقتل الأسد قبل أسبوعين، كما كان أعلن قبل أشهر عن مقتله وتبين لاحقا إنها مجرد شائعة.
 
من جانبه، نفى المكتب الإعلامي في رئاسة الجمهورية بدمشق ما تردد حول إصابة الأسد، بطلق نارى من حارسه الشخصي.

 وأعلنت الرئاسة السورية إن بعض وسائل الإعلام تناقلت أخبارا ملفقة تتعلق بصحة الرئيس بشار الأسد مصدرها مواقع إلكترونية وجهات استخباراتية قال المصدر إنها معروفة بعدائها لسورية والشعب السوري.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: