وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۱:۲۶  - السَّبْت  ۱۸  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۴۷۰
تاریخ النشر: ۱۷:۰۱ - الأَحَد ۳۰ ‫مارس‬ ۲۰۱۳
أمر المستشار محمد السيد خليفة بضبط وإحضار الإعلامي باسم يوسف للتحقيق في البلاغات المقدمة ضده، بتهمة ازدراء الإسلام وإهانة الرئيس .

وفقا لما أفادته وكالة (نادي المراسلين)العالمية للأنباء وكان مكتب النائب العام المصري المستشار طلعت عبدالله، تلقى بلاغاً في بداية العام الحالي، ضد الإعلامي باسم يوسف، إلى جانب البلاغات السابقة بحقه، يتهمه أحد المحامين فيه بازدراء الدين الإسلامي، والسخرية من فرائض الإسلام، خصوصا فريضة الصلاة، وإهانة الدكتور محمد مرسي، رئيس الجمهورية، عبر برنامجه الذي يقدمه أسبوعياً، على حد ما جاء بالبلاغ.

وذكر البلاغ، الذي حمل رقم 21 لسنة 2013 بلاغات النائب العام، أن الإعلامي باسم يوسف مقدم برنامج "البرنامج" على قناة "سي بي سي" الفضائية، يقوم بالسخرية من فريضة الصلاة، وازدراء الدين الإسلامي، وتكدير الأمن والسلم العام، وإثارة غضب المسلمين بالاستهزاء والسخرية من الصلاة، وهي فرض من فروض الإسلام، والاستهزاء بالتكبير باسم الله عز وجل، مما يهدد الأمن والسلم العام، حسب ما جاء بالبلاغ.

كما وجه مقدم البلاغ تهمة إهانة الدكتور محمد مرسي، رئيس الجمهورية، والتطاول عليه والتقليل من شأنه في الداخل والخارج والتشكيك في أعماله، وتزوير صوره وتركيبها للسخرية منه، مطالباً النائب العام باتخاذ الإجراءات اللازمة تجاه "باسم يوسف" والتحقيق معه وفقاً لقانون العقوبات، وضم الحلقتين 4 و5 من حلقات برنامجه، التي يتطاول فيها على رموز الإسلام في مصر.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: