وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۳:۵۵  - السَّبْت  ۲۳  ‫ستمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۵۰۷۵
تاریخ النشر: ۱۵:۴۷ - الجُمُعَة ۱۷ ‫ستمبر‬ ۲۰۱۷
انتقد الرئيس البوليفى ايفو موراليس، نظيره الأمريكى دونالد ترامب، على التدخل الانقلابى فى فنزويلا عندما يجرى الحوار من أجل تحقيق السلام فى هذا البلد الكاريبى.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- قال موراليس "عندما تقوم فنزويلا بالحوار من أجل السلام والحوار الذى طلبه البابا فرانسيس بابا رئيس بوليفيا ينتقد نظيره الأمريكى لتدخله الانقلابى فى فنزويلاالفاتيكان، يصر ترامب ووكلائه على التدخل الانقلابى"، وأضاف أنه من غير المقبول أن يدعو الرئيس ترامب نيته لبعض الرؤساء اللاتينيين ودعم التدخل لفنزويلا ".

وأكد موراليس أن أفضل مساعدة لفنزويلا هو احترام سياداتها وتضامنها لتسهيل محاولات جديدة للحوار بين الحكومة والمعارضة.

واستنكرت فنزويلا خطة ترامب لعقد مباحثات مع زعماء أمريكا اللاتينية فى نيويورك، لمناقشة الأزمة السياسية والاقتصادية فى كاراكاس.

وقال وزير الخارجية الفنزويلى، جورج أريزا، بعد أن أعلن البيت الأبيض خطته لعقد "عشاء عمل" يوم 18 سبتمبر يحضره زعماء أمريكا اللاتينية، قال ترامب إن عليه العمل على حل مشاكل بلاده الداخلية.

ولم يكتف بهذا، بل انتقد أريزا أيضا إنذار ترامب باللجوء إلى الخيار العسكرى فى فنزويلا، الشهر الماضى، قائلا: "أى شخص يجرؤ على مهاجمة فنزويلا سيعانى من العواقب".

وأعلن مستشار الأمن القومى الأمريكى، ماكماستر، للصحفيين أنه خلال الاجتماع المقرر عقده، يوم الاثنين، من المحتمل أن يبحث ترامب الأزمة فى فنزويلا، إضافة إلى العلاقات الاقتصادية القوية والنجاح الاستثنائى لدول أمريكا اللاتينية المتشابهة فى العقود الأخيرة.

المصدر/ الیوم السابع

 

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: