وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۲:۴۷  - الخميس  ۱۹  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۵۴۲۴
تاریخ النشر: ۱۵:۳۸ - الجُمُعَة ۰۲ ‫أکتوبر‬ ۲۰۱۷
وصل وفد الحكومة الفلسطينية برئاسة رامي الحمد الله الى قطاع غزة من أجل ممارسة مهامه الحكومية بعد قرار حركة حماس على حل النظام النظام الاداري داخل القطاع؛ عازية الاسباب الى "دعم المصالحة الوطنية".

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-أن رئيس وزراء الحكومة الفلسطينية رامي الحمد الله وصل الى قطاع غزة وأثنى على موقف حماس من "المصالحة الفلسطينية".

وقال الحمد الله "إن الحكومة الفلسطينية بدأت بممارسة مهامها في غزة ابتداء من اليوم".

أكد رئيس الوزراء الفلسطيني ​رامي الحمدالله​ في تصريح له من ​قطاع غزة​ "اننا نريد أن نقفل معاً صفحة ​الانقسام الفلسطيني​ ونتواجد هنا في غزة من أجل اتمام المصالحة الوطنية الفلسطينية".

معلناً أن "فلسطين لن تقوم دون وحدة جغرافية بين الضفة والقطاع".

ولفت إلى ان "الحكومة تتسلم جميع مهامها في القطاع بموجب اتفاق ​القاهرة​"، مؤكداً أن "الوضع في غزة لم يعد يحتمل التجاذبات والخلافات"، مشيراً إلى أن "قرار ​حركة "حماس"​ خطوة هامة سنبني عليها الكثير من العمل".

وأشار إلى أن "نجاح الحكومة مرتبط بقدرتها التنفيذية على الأرض"، مثمناً "الجهود المصرية وكافة الفصائل التي دعمت عملية إنهاء الانقسام"، لافتاً إلى "اننا سنتسلم المقار والمعابر لتسيير عمل ​حكومة التوافق الفلسطينية​ في غزة".

 

 

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: