وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۷:۴۷  - الجُمُعَة  ۲۰  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۵۴۳۳
تاریخ النشر: ۲۱:۴۲ - الجُمُعَة ۰۲ ‫أکتوبر‬ ۲۰۱۷

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- أعلن الرئيس الأمريكي، اليوم الإثنين، في مؤتمر صحفي عقب الهجوم في لاس فيغاس، أن الهجوم هو عملية شريرة للغاية.

كما أعلن عن تنكيس العلم الأمريكي حدادا على أرواح ضحايا الهجوم.

وكان تنظيم "داعش"، قد أعلن أنه مسؤول عن الهجوم، وأن "مطلق النار في لاس فيغاس اعتنق الإسلام قبل عدة أشهر".

ووقع أكبر حادث لقتل جماعي في الولايات المتحدة في وقت مبكر من صباح اليوم، حيث أطلق رجل النار من شرفة بفندق "ماندالاي باي هوتيل" على زوار مهرجان "كانتري ميوزيك"، الذي كان يقام في الهواء الطلق بالقرب من الفندق. وبلغت حصيلة ضحايا إطلاق النار بالمدينة أكثر من 50 قتيلا و400 جريح.

وذكرت الشرطة أن المسلح أحد سكان المنطقة ويدعى ستيفن بادوك (64 عاما) لكنها قالت إنه ليس لديها معلومات بعد عن دوافعه.

وقال قائد شرطة مقاطعة كلارك، جوزيف لومباردو، للصحفيين إن بادوك أطلق الرصاص على نفسه قبل أن تدخل الشرطة غرفة الفندق، التي كان يطلق منها النار.

المصدر: سبوتنيك

انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: