وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۴:۰۶  - الخميس  ۱۴  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۵۴۵۸
تاریخ النشر: ۸:۵۹ - الأَحَد ۰۴ ‫أکتوبر‬ ۲۰۱۷
أعرب العاهل الإسباني، فيليب السادس، عن رفضة للتوجهات الانفصالية في إقليم كتالونيا الإسباني، والتزامه كملك بـ"وحدة إسبانيا".

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-وقال عاهل إسبانيا في كلمة موجهة للشعب، بثها التلفزيون الرسمي : "السلوك غير المسؤول لزعماء كتالونيا أدى إلى تقويض الوئام الاجتماعي في الإقليم... اليوم المجتمع الكتالوني ممزق ويعاني من الصراع"، مؤكدا أن التاج الإسباني ملتزم بقوة بالدستور وبالديمقراطية.

كما شدد الملك فيليب السادس على التزامه بوحدة البلاد، متهما زعماء إقليم كتالونيا، الذين نظموا استفتاء محظورا على استقلال الإقليم يوم الأحد بهدم مبادئ الديمقراطية وبث الفرقة بين المجتمع.

يشار إلى أن الملك فيليب السادس، جلس على العرش في يونيو 2014، وهو بحسب الدستور الإسباني، رأس الدولة، ورمز وحدتها وبقائها، وقد أسند الدستور الإسباني الذي أقر في العام 1978 إلى الملك، منصب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإسبانية.

 

المصدر:روسیاالیوم

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: