وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۷:۵۲  - الجُمُعَة  ۲۰  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۵۴۸۰
تاریخ النشر: ۲۲:۰۰ - الأَحَد ۰۴ ‫أکتوبر‬ ۲۰۱۷
أرسل نائب رئيس الجمهورية برقية تعزية لوفاة جلال طالباني.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- عزي النائب الاول لرئيس الجمهورية اسحاق جهانغيري في رسالة بوفاة الرئيس العراقي السابق جلال طالباني وقال ان طالباني كان شخصية وطنية ومحترمة في الساحة السياسية العراقية.

و وفقا لما أفادت وكالة الجمهورية الاسلامية للأنباء قدم جهانغيري في رسالته التعازي بوفاة الرئيس العراقي السابق، للعراق حكومة وشعبا وخاصة اسرته الكريمة وانصاره.

واضاف انه لايخفي علي احد الدور الموثر والفريد للمرحوم طالباني في صيانة الوحدة الاجتماعية وسيادة اراضي العراق وتعزيزها خلال كافة التطورات الواسعة والمعقدة التي شهدها هذا البلد خلال نصف القرن الاخير خاصة خلال الفترة الصعبة في محاربة نظام صدام الديكتاتوري وكذلك خلال فترة استقرار النظام الشعبي والجمهوري في العراق لدي تسلمه رئاسة الجمهورية.

واضاف ان نهج المرحوم طالباني في التعامل واقامة علاقات جيدة وودية مع المجموعات والتيارات والطوائف المختلفة في العراق جعلت منه شخصية وطنية ومحترمة في الساحة السياسية العراقية اذ يشعر الفراغ الذي خلفه اكثر من ذي قبل.

وقال ان الجهود القيمة التي بذلها الراحل جلال طالباني في مسيرة توسيع العلاقات بين البلدين الشقيقين ايران والعراق، ستبقي خالدة في ذاكرة الشعب الايراني ونامل بان نشهد مواصلة المسار المتنامي للعلاقات الثنائية بين البلدين.

وسال الباري تعالي المغفرة والرحمة للراحل والصبر والسلوان لعائلته وانصاره ومحبيه.

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: