وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۷:۴۶  - الجُمُعَة  ۲۰  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۵۵۰۱
تاریخ النشر: ۸:۵۲ - الثلاثاء ۰۶ ‫أکتوبر‬ ۲۰۱۷
أكد مندوب ايران لدي الأمم المتحدة أن فرض العقوبات يتعارض مع القوانين الدولية.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- اكد سفير ومندوب ايران الدائم لدي الامم المتحدة غلام علي خوشرو ضرورة وجود نظام تجاري عالمي متعدد الاطراف بعيدا عن التمييز والتعاطي السياسي، معتبرا العقوبات بانها تتعارض مع تحقيق مثل هذا النظام وتتناقض مع القوانين الدولية.

و وفقا لما أفادت وكالة الجمهورية الاسلامية للأنباء استعرض خوشرو یوم أمس الخميس امام اللجنة الثانية للجمعية العامة للامم المتحدة (اللجنة الاقتصادية والمالية) مواقف ايران ازاء التجارة العالمية.
واكد علي اهمية تحقيق الدول لاسيما النامية التنمية الراسخة في اطار احتياجاتها وسياساتها الوطنية وضرورة تعزيز النظام التجاري متعدد الاطراف .

واشار الي ان الدول الاعضاء في هذه المنظمة اكدت مرارا وبشكل حاسم ضرورة وجود نظام تجاري متعدد الاطراف بعيدا علي التمييز والممارسات السياسية .

واكد علي تعزيز النظام التجاري متعدد الجوانب ومكانة المنظمات الاقليمية وقال ان تنمية التعاون التجاري بهدف تحقيق التنمية علي المدي البعيد، يعد من الاهداف الاساسية لهذه النظرة المستقبلية وصولا الي تعزيز التعاون الاقليمي.

واشار الي اهمية دور الامم المتحدة خاصة الانكتاد، مؤكدا اهمية دور هذه المنظمات في اعداد الدول النامية للانظمام الي منظمة التجارة العالمية.

واعتبر فرض الحظر الظالم علي الدول بانه يتعارض مع القوانين الدولية والنظام التجاري متعدد الاطراف .

واشار الي مكانة الاقتصاد الايراني علي مستوي المنطقة والعالم، مرحبا بالتعاون مع باقي البلدان علي الصعيد التجاري .

انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: