وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۰:۵۲  - الخميس  ۱۹  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۵۵۹۶
تاریخ النشر: ۱۲:۳۴ - السَّبْت ۱۰ ‫أکتوبر‬ ۲۰۱۷
دعت حركة المقاومة الإسلامية حماس لـشد الرحال إلى المسجد الأقصى، والتصدي للانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة بحق المقدسات، في مدينتي القدس والخليل.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وقال القيادي في الحركة، أيمن أبو خليل، في تصريح نشره الموقع الرسمي لحماس، إن "إغلاق الحرم الإبراهيمي أمام المصلين ومنع رفع الأذان فيه، يمثل انتهاكاً صارخاً، وسابقة خطيرة في تهويد المقدسات الإسلامية، وحرمان المسلمين من حقهم المشروع فيها".

وأضاف أبو خليل، أن "ما يشهده المسجد الأقصى من اقتحامات لمئات المستوطنين يومياً، ومنع رفع الأذان في الحرم الإبراهيمي لأيام، أمر يستوجب رداً شعبياً ورسمياً".

ودعا "إلى شد الرحال للمسجد الأقصى والرباط فيه، رداً على محاولات فرض أمر واقع من قبل الاحتلال، الذي يسعى إلى تقسيم الأقصى والحرم الإبراهيمي زمانياً ومكانياً".

وطالب "السلطة الفلسطينية بتفعيل دورها في الحفاظ على المقدسات الإسلامية، وفضح جرائم الاحتلال في المحافل الدولية، المتعلقة بانتهاكاته المستمرة ضد المقدسات الإسلامية"

وكان المئات من المستوطنين الإسرائيليين، اقتحموا المسجد الأقصى منذ صباح الإثنين، بعد أن اقتحم مئات آخرون المسجد الأحد، بمناسبة عيد "العُرْش" اليهودي.

ويأتي عيد "العُرْش"، المعروف أيضًا بـ "عيد المظلة" أو "سوكوت" بعد "يوم الغفران" بخمسة أيام، ويعتبر أحد الأعياد الثلاثة التي كان يحتفل اليهود بها حتى عام 1970، حيث كانوا يزعمون أنهم كانوا يقومون في هذا اليوم بحج جماعي إلى "جبل الهيكل"، ولذلك تُعرَف هذه الأعياد بـ"أعياد الحج".

 

 

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: