وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۱:۳۱  - الجُمُعَة  ۲۰  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۵۶۵۸
تاریخ النشر: ۱۲:۴۲ - الاثنين ۱۲ ‫أکتوبر‬ ۲۰۱۷
طالب السفير الروسي في واشنطن أناتولي أنطونوف، السلطات الأمريكية بوقف عملية الاستيلاء على الممتلكات الدبلوماسية الروسية في البلاد، والتي تصاحبها "تصرفات مهينة".

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وقال أنطونوف في بيان صحفي نشرته السفارة الروسية أمس الأربعاء، عقب قيام السلطات الأمريكية بإنزال العلم الروسي عن مباني القنصلية الروسية في سان فرانسيسكو والممثلية التجارية في واشنطن: "نعتبر ما جرى خطوات غير ودية للغاية، تتعارض مع تأكيدات صدرت عن واشنطن في وقت سابق، بشأن رغبتها في تحسين العلاقات الثنائية".

وأضاف السفير: "لا تتسبب مثل هذه الخطوات إلا في تعقيد الحوار الروسي الأمريكي، وتتحمل واشنطن كامل المسؤولية عن هذا الانتهاك لأحكام العلاقات بين الدول".

ودعا أنطونوف السلطات الأمريكية إلى "الوقف الفوري لعملية الاستيلاء الممنهجة على ممتلكاتنا في الأراضي الأمريكية، والتي تصاحبها تصرفات مهينة"، وطالب بإعادة الأعلام الروسية على المباني التي تعود ملكيتها إلى روسيا، ومنع تكرار حوادث كهذه مستقبلا.

وأعاد السفير إلى الأذهان أن موسكو كانت قد وجهت احتجاجا شديد اللهجة للجانب الأمريكي على إنزال العلم الروسي عن المنشآت الدبلوماسية الروسية، التي "سبق أن استولت عليها السلطات الأمريكية، خرقا لأحكام القانون الدولي والاتفاقات الثنائية والقانون الأمريكي".

وأعرب الدبلوماسي الروسي عن أمله في أن "تعود واشنطن إلى رشدها وتتوصل إلى استنتاجات صحيحة من كلامنا، وأن تعود علاقاتنا إلى مجراها الطبيعي"، مضيفا أن "روسيا كانت ولا تزال تسعى دائما إلى بناء "تعاون ثنائي براغماتي" مع الولايات المتحدة.

 

المصدر: روسیا الیوم
انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: