وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۲۲:۵۴  - الجُمُعَة  ۱۷  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۶۳۰۴
تاریخ النشر: ۱۱:۰۵ - الأربعاء ۱۰ ‫نوفمبر‬ ۲۰۱۷
أكد وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، أن بلاده لن تسمح بأن يصبح لبنان "مصدر الأذى" للمملكة، مشددا على ضرورة إيجاد طرق للحد من نفوذ حزب الله، وفرض عقوبات على إيران.

الجبير: لن نسمح للبنان بأن يكون قاعدة للهجمات ضد السعوديةطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للانباء- جاء ذلك في مقابلة مع قناة "سي أن بي سي"، بثت وزارة الخارجية السعودية مقتطفات منها على حسابها في موقع "تويتر" اليوم الجمعة.

ووصف الجبير الوضع في لبنان بـ"المؤسف نتيجة أنشطة حزب الله بدعم من إيران".

وشن الجبير هجوما على حزب الله قائلا إنه "اختطف النظام اللبناني وكان الأداة التي تستخدمها طهران للسيطرة على البلاد، مثلما كان الأداة التي تستخدمها طهران للتدخل في سوريا وحماس والحوثيين".

وحث الجبير المجتمع الدولي على اتخاذ إجراءات للحد من أنشطة حزب الله، الذي تصنفه الرياض منظمة إرهابية، و"الوقوف ضدهم أينما كانوا".

وأكد أنه "لا يمكننا أن نسمح للبنان أن يكون مصدر الأذى للمملكة".

وقال الجبير، إن بلاده تود فرض عقوبات على إيران، بسبب دعمها للإرهاب، معربا في الوقت ذاته عن أمله في ألا تتجه الرياض لمواجهة مباشرة مع طهران.

ووصف الجبير الاتفاق النووي الإيراني بأنه "اتفاق ضعيف" و"صفقة تحتاج إلى إصلاح"، مبديا تأييده لموقف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي دعا إلى مراجعة الاتفاق النووي وفرض عقوبات إضافية على طهران.

ولفت الجبير إلى أن الاتفاق يترك لإيران إمكانية الحصول على أجهزة طرد مركزي قادرة على إنتاج "ما يكفي من المواد المخصبة لصنع القنابل في غضون أسابيع"، على حد قوله.

كما دعا إلى تشديد أحكام التفتيش لتشمل المواقع غير المعلنة والمواقع العسكري، وحث الوكالة الدولية للطاقة الذرية على القيام بعمل "أقوى بكثير في التعامل مع هذا الأمر".

وقال: "عندما تجمع بين الثلاثة، تعديل الاتفاق النووي، وتحميل إيران المسؤولية لدعمها الإرهاب، ولبرنامجها للصواريخ الباليتسية، حينها أعتقد أن لدينا طريقة فعالة للتعامل مع إيران".

 

المصدر: روسیا الیوم

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: