وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۹:۵۰  - الاثنين  ۲۳  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۶۳۱
تاریخ النشر: ۱۴:۲۴ - الأَحَد ۰۶ ‫أبریل‬ ۲۰۱۳
التقى الدكتور طارق وفيق، وزير الإسكان والمجتمعات العمرانية، بسفيرى بريطانيا والمكسيك فى مصر، مساء الخميس الماضى، حيث تناول اللقاء بحث أوجه التعاون المشترك.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين ) العالمية للأنباء وتم عرض المشروعات الاستثمارية الكبرى التى تنفذها الحكومة حاليا، وإمكانية مشاركة الشركات الاستثمارية بالدولتين بها.

وأكد الدكتور طارق وفيق، أنه عرض على جيمس وات، السفير البريطانى بالقاهرة، ملخصا لمشروع تنمية إقليم قناة السويس، ورؤية الحكومة لتعظيم الاستثمارات بهذا الإقليم الواعد، لافتا إلى أنه تم الاتفاق على أن يقوم السفير بإرسال قائمة بأهم المكاتب الاستشارية، والشركات الكبرى، التى يمكنها المشاركة فى هذا المشروع، بالإضافة إلى عرض السفير تنظيم ورشة عمل لشرح الخبرات البريطانية فى هذا المجال، خاصة فى قطاع إدارة الموانئ والمناطق اللوجيستية.

وأصاف أنه عرض مخطط الوزارة لإعادة توزيع التنمية والسكان للخروج من الوادى، مشيرا إلى أن الساحل الشمالى هو أحد الأقطاب التنموية التى سيتم استغلالها الاستغلال الأمثل مستقبلا، هذا بجانب شرح مختصر عن مدينة العلمين الجديدة، التى سيبدأ العمل فى إنشائها، لتكون مدينة خضراء، تطبق فيها الاشتراطات البيئية، وتصبح أيقونة للساحل الشمالى كله.

من جانبه، أبدى السفير البريطانى إعجابه بالمشروع، مؤكدا أن المكاتب الاستشارية البريطانية لها خبرة كبيرة فى تطبيقات المدن الخضراء، وسيتم التعاون فى هذا المجال، حيث سيتولى السفير دعوتها لشرح تجاربهم المختلفة، وتبادل الخبرات مع المكتب الاستشارى المصرى المكلف بتخطيط المدينة.

كما أبدى السفير البريطانى استعداد بلاده للمشاركة فى المشروعات التنموية بسيناء، وتدريب التجمعات البدوية، سواء فى سيناء أو منطقة العلمين، على الحرف المختلفة، وتوفير القروض الصغيرة لمشروعاتهم، وسيتم قريبا عقد اجتماع مع المسئولين عن هذه المشروعات لترتيب سبل التعاون المختلفة.

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: