وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۴:۵۱  - الأَحَد  ۱۹  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۶۳۷۷
تاریخ النشر: ۱۰:۱۰ - السَّبْت ۱۳ ‫نوفمبر‬ ۲۰۱۷
أعلن رئيس الوزراء الروسي دميتري مدفيديف، أن الحمائية تستخدم بشكل متزايد في الاقتصاد العالمي، والعقوبات تصبح وسيلة للمنافسة.

مدفيديف في قمة طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء-وقال مدفيديف متحدثا في قمة الأعمال والاستثمار "آسيان — 2017": "إن أساليب الحمائية تستخدم بشكل متزايد، عندما تصبح العقوبات الاقتصادية أداة للتنافس".

وانطلقت الجمعة في مانيلا أعمال القمة الـ 31 لرابطة دول جنوب شرق آسيا، وتستمر الفعاليات الرئيسية للقمة في 13-14 نوفمبر، بمشاركة ممثلي 18 دولة، بمن فيهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ورئيس الوزراء الروسي دميتري مدفيديف، ورئيس مجلس الدولة الصيني، لي كه تشيانغ.

وقمة شرق آسيا هي اجتماع سنوي للقادة، ضمت في بدايتها 16 دولة في شرق وجنوب وجنوب شرق آسيا، ثم توسعت لتشمل حاليا 18 دولة، بما في ذلك الدول الـ 10 الأعضاء في "آسيان" وشركاء الحوار الستة: الصين واليابان وكوريا الجنوبية والهند وأستراليا ونيوزيلندا، وكذلك الولايات المتحدة وروسيا كوافدين جديدين.

المصدر: روسیاالیوم
انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: