وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۸:۰۰  - الاثنين  ۲۳  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۶۴۴
تاریخ النشر: ۲۲:۲۷ - الأَحَد ۰۶ ‫أبریل‬ ۲۰۱۳
أكد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني سعيد جليلي أن جولة المحادثات مع مجموعة 5+1 تمخضت عن مقترحات ايجابية، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن هناك قدرا من التباعد بين مواقف القوى العالمية وايران في المحادثات النووية.


وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين ) العالمية للأنباء وخلال مؤتمر صحفي عقده في العاصمة الكازاخستانية الماتي بعد إنتهاء الجولة الرابعة من المحادثات، اشار جليلي إلى أن ايران اكدت على حقوق الشعب الايراني ومنها حق التخصيب، مؤكدا أن إيران تعتبر التخصيب حقا واضحا لها سواء كانت نسبته 5% أو 20%، موضحا أن التخصيب بنسبة 20% هو جزء من حقوق الشعب الايراني.

وإعتبر جليلي أن "التخصيب" بامكانه ان يكون موضوعا للتعاون بين ايران ومجموعة 5+1، مشددا على أن طهران ترحب بالتعاون بين الطرفين.

وأضاف جليلي أن ممثلي السداسية طرحوا ابهامات على البرنامج العملي وتمت الاجابة عليها، مشيرا إلى الوفد الايراني قدم اجابات لتساؤلات 5+1 في جولة الماتي الاولى.       

وقال جليلي، "اذا اعترفت السداسية بحقوقنا في معاهدة حظر الانتشار النووي فهذا سيكون ارضية للتفاهم"، مؤكدا أن هناك اجماعا وطنيا داخل ايران للدفاع عن الحقوق النووية.

وإعتبر أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني أن بعض اعضاء السداسية يتجاهلون مصالح شعوبهم لصالح اطراف اخرى لا سيما الكيان الإسرائيلي، مشيرا إلى أن إيران طرحت خلال المحادثات تعديل السلوك العدائي الذي يتعارض مع المفاوضات وبناء الثقة.

وأفاد سعيد جليلي بأن الوفد الايراني قدم في الماتي 2 مقترحات عملية ردا على ما قدمته السداسية في الماتي 1 ، مشيرا إلى أن ممثلي السداسية اعلنوا حاجتهم لمزيد من الوقت لدراسة المقترحات الايرانية
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: