وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۷:۰۰  - الأربعاء  ۲۲  ‫نوفمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۶۴۴۴
تاریخ النشر: ۱۲:۴۵ - الاثنين ۱۵ ‫نوفمبر‬ ۲۰۱۷
قالت زعيمة ميانمار أونغ سان سو تشي، إن هناك صعوبات وتحديات كبيرة أمام حل أزمة الروهينجا، مشيرة فى ذات الوقت إلى سعيها للتغلب عليها من أجل حل كل المشكلات ذات الأبعاد المتعددة، واندماج كل الأطراف لإيجاد حل عادل للجميع وتحقيق البناء والإعمار بحسب زعمها.

زعيمة ميانمار: لا حديث عن الجرائم المرتكبة بحق الروهينجا قبل عودتهمطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وكشفت زعيمة ميانمار خلال مؤتمر صحفى مع وزير الخارجية الأمريكى ريكس تليرسون، أن بلادها تتعاون مع الولايات المتحدة الأمريكية لتطبيق كل القوانين الدولية، وخلق نوع من الأمان لعودة اللاجئين وحل الأزمة قبل التحقق فى أى اختراقات والجرائم التى حدثت للروهينجا.

وصل وزير الخارجية الأمريكى ريكس تيلرسون اليوم الأربعاء، إلى ميانمار فى زيارة تستغرق يوما واحدا، وسط الأزمة التى تشهدها بورما سابقا بسبب عمليات الجيش التى دفعت مئات الآلاف من مسلمى أقلية الروهينجا للفرار إلى بنجلاديش.

ومن المتوقع تتركز محادثات وزير الخارجية الأمريكى مع المسئولين فى ميانمار حول الوضع فى ولاية "راخين".ومن المقرر أن يلتقى تيلرسون أيضا بالقائد العسكرى البارز مين أونج هلينج المسئول عن العمليات فى الولاية.

وكان مسئول بارز فى وزارة الخارجية الأمريكية قد أعلن أمس الثلاثاء، أن تيلرسون سيستخدم زيارته لميانمار للتعبير عن المخاوف بشأن النزوح والعنف وانعدام الأمن الذى يؤثر على سكان مسلمى الروهينجا والسكان المحليين الآخرين.

 

المصدر:أ.ش.أ

انتهی/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: