وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۷:۵۰  - الثلاثاء  ۲۳  ینایر‬  ۲۰۱۸ 
رمز الخبر: ۱۶۸۷۴
تاریخ النشر:  ۰۷:۵۰  - الثلاثاء  ۲۳  ینایر‬  ۲۰۱۸ 
قال قائد الثورة الإسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي أن تعزيز قدرات القوات المسلحة يحافظ على مناعة وصمود الشعب.

طهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- أشار القائد العام للقوات المسلحة آية الله السيد علي الخامنئي خلال استقباله اليوم جمعاً من الفائزين في مهرجان مالك الأشتر الى عداءات الأعداء التي تكاد لا تنتهي ضد الشعب والنظام الإسلامي في إيران، وأكّد على أن مواجهة هذه الصراعات تكمن في الصمود والتعزيز اليومي لقدرات القوات المسلحة، وقال: "تحتاج القوات المسلحة اليوم الى أفضل القوى البشرية في المجال الفكري، العملي، العزم والإرادة لكي تستطيع بذلك الحفاظ على مناعة الشعب في مواجهة العداءات".

و أعرب قائد الثورة الاسلامية عن سعادته لتطور مسار القوات المسلحة في القسم البشري عبر تنظيم مهرجان مالك الأشتر وأضاف: "الأمر اللازم الذي تطلبه القيادة في النجاحات، هي استمرار الحركة الى الأمام بدون أي توقف، لذلك يجب الاستمرار بالعمل والجهد في أي قسم من أقسام المسؤولية التي تتحملونها (مخاطباً القادة العسكريين)".

ووصف سماحته، إطلاق اسم "مالك الأشتر" على المهرجان بـ"المناسب والتثقيفي"، وقال: " ان مالك الأشتر كان نموذجا لجهة البصيرة ومعرفة الصراط المستقيم، امتلاك العزم الراسخ، الإحساس بالمسؤولية والاستعداد للجهاد، الشجاعة قدرة القيادة كما كان في نفس الوقت مقداما في مجال العبادة والتقوى والتواضع؛ يجب على قادة القوات المسلحة أن يعززوا هذه الروح العالية".

وفي كلمة أخرى له كان قد ألقاها سماحته في 22 من شهر تشرين الأول الماضي وتم نشرها اليوم أشار الى أهمية إحياء ذكرى الشهداء، وقال: " إن أفضل الشخصيات والوجوه المشرقة في تاريخنا خلال القرون الأخيرة، هم الشباب المضحون الذين هبوا للدفاع عن البلاد والثورة".

وأضاف سماحته: "لا ينبغي السماح بنسيان ذكرى الشهداء بسبب بعض الظواهر الخادعة والعظمة الكاذبة، مشيرا الى ان إقامة فعاليات كمهرجان إحياء ذكرى الشهداء، هو الدواء لسم تلك المؤامرات والتحركات السامة."

انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: