وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۵:۰۷  - الأربعاء  ۱۳  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۶۹۸۱
تاریخ النشر: ۱۱:۱۶ - الخميس ۰۸ ‫دیسمبر‬ ۲۰۱۷
اكد رئیس الاركان العامة للقوات المسلحة الایرانیة اللواء محمد باقری بان القدس الشریف متعلق بالاسلام والمسلمین، مدینا الخطوة التی اقدم علیها الرئیس الامیركی دونالد ترامب فی الاعتراف رسمیا بالقدس عاصمة للكیان الصهیونی.

رئیس الاركان الایرانیة یدین خطوة ترامب حول القدسطهران- وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء- وقال اللواء باقری فی بیان وجهه بالمناسبة، الیوم الخمیس، ان مسلمی العالم لن یسمحوا ابدا بانتزاع جزء من العالم الاسلامی وینبغی علي عالم الاستكبار وعلي راسه امیركا المجرمة ان یعلموا بان وحدة العالم الاسلامی یمنع هذا التحرك الیائس وستفشل هذه الخطوة بیقظة العالم الاسلامی ویقترب الكیان الصهیونی من الزوال اكثر فاكثر.

واعتبر رئیس الاركان الایرانیة قرار ترامب بانه ناجم عن فشل سیاسات الولایات المتحدة فی المنطقة وقال، ان هذه المؤامرة فضلا عن انها ستوجه انظار العالم الاسلامی نحو القدس الشریف والقضیة الفلسطینیة اكثر فاكثر فانها تبشر ببلورة انتفاضة جدیدة ضد الكیان الصهیونی الغاصب.

واضاف، نحن نحذر بان هذه الخطوة الحمقاء والبعیدة عن العقلانیة للرئیس الامیركی والتی ادت الي جرح مشاعر مئات ملایین المسلمین فی العالم سترتد علیهم وعملائهم والكیان الصهیونی الخبیث.

وصرح اللواء باقری، ان الحكومات الاسلامیة والعربیة الان امام اختبار تاریخی ومصیری وان التاریخ سیحكم حول صمتهم او مواكبتهم للشعوب الاسلامیة ضد الكیان الصهیونی.

واعتبر رئیس الاركان الایرانیة القرار الاخرق الذی اصدره ترامب انتهاكا صارخا لحقوق الشعب الفلسطینی والقرارات الدولیة واضاف، ان مسؤولیة ای توتر ومواجهة ستكون علي عاتق امیركا والكیان الصهیونی.

واشار رئیس هیئة الاركان الایرانیة، الي انه رغم مضی عدة عقود علي احتلال فلسطین بدعم مباشر من بریطانیا وأمیركا، الا ان المقاومة الشعبیة لم تنحسر مقارنة بالایام الأولي للاحتلال، بل ازدادت عمقا ونوعیة.

واعتبر ان ما یمیز هذه المقاومة مقارنة بالعقود الماضیة، هو طابعها العالمی وانتشار الفهم المشترك فی مختلف مناطق العالم تجاه مظلومیة الشعب الفلسطینی وعداء الصهاینة وحماتهم الامیركان لهم، الامر الذی اضحي انطلاقة لحركة عالمیة ضد الغاصبین، مؤكدا علي أن نهج المقاومة سیستمر بقوة أكبر وسیتم تحریر القدس الشریف فی ظل هذا الصمود.

ودعا اللواء باقری قادة العالم الاسلامی للنهوض عبر رسم سیاسات واستراتیجیات وحدویة لمواجهة المؤامرات الجدیدة لامیركا والكیان الصهیونی الغاصب ضد القدس وفلسطین العزیزة وان یعملوا بیقظة علي اجهاض ای تحرك یائس ضد فلسطین لاننا نعتقد بانه لا وجود لـ 'اسرائیل' لتكون لها عاصمة.

واكد اللواء باقری بان سیاسات الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة المبدئیة مبنیة دوما علي دعم الشعب الفلسطینی المظلوم وادانة اجراءات امیركا والكیان الصهیونی المثیرة للتفرقة فی خلق التحدی للامن والاستقرار الاقلیمی وقال، لاشك ان طریق المقاومة سیستمر بقوة وصلابة اكبر وسیتحرر القدس الشریف قریبا فی ظل هذا الصمود، وسیقوم مسلمو العالم والشعب الایرانی الابی والیقظ دوما بمسیرات غدا بعد صلاة الجمعة للاعلان بصوت واحد عن استنكارهم لنظام الهیمنة والاستكبار العالمی والكیان الصهیونی وسیوجهون صفعة اخري للمتبجحین.


انتهي/

رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: