وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۶:۵۵  - الثلاثاء  ۱۷  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۷۵۲
تاریخ النشر: ۱:۲۶ - الجُمُعَة ۱۱ ‫أبریل‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين ) العالمية للأنباء :
اعلن المسؤول في وزارة الدفاع الاميركية مايكل شيهان الثلاثاء ان وحدات دول المجموعة الاقتصادية لغرب افريقيا التي ارسلت الى مالي تشكل "قوة عاجزة تماما" وهي "ليست على المستوى المطلوب".

وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين ) العالمية للأنباء قال مستشار وزير الدفاع للعمليات الخاصة والنزاعات خلال جلسة استماع في مجلس الشيوخ "حتى الان، لا تستطيع قوة المجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا القيام باي شيء. انها قوة عاجزة تماما وهذا الامر يجب ان يتغير".

وتتألف القوة الافريقية من نحو 4300 جندي من المجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا وخصوصا من توغو والسنغال وبنين وغانا والنيجر وسيراليون وساحل العاج وبوركينا فاسو، يضاف اليهم الفا عسكري تشادي (غير عضو في مجموعة غرب افريقيا) ونحو اربعة الاف جندي فرنسي.

في المقابل، اشاد المسؤول الاميركي بالعملية الفرنسية التي كانت كما قال "ناجحة". واضاف شيهان ان "الفرنسيين تحركوا بسرعة فائقة وعملوا على طرد تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي الى ما بعد نهر النيجر واستعادوا السيطرة على مدن الشمال".

وتابع "الان، تركز فرنسا على مطاردة عناصر تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي وتصفيتهم".

واشار الى ان الصومال تشكل مثالا جيدا لما يجب القيام به في مالي: قوة من الامم المتحدة مكلفة القيام ب"مهمة معقولة" تدعم قوات "قادرة" مثل كينيا واثيوبيا في الحالة الصومالية.

واعتبر ان "اخراج تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي من الجبال ومهاجمة قيادته هو عمل يتطلب قوة قادرة. الامم المتحدة لا تستطيع القيام بهذا الامر ويجب الا ننتظر منها القيام بذلك.

 هذا الامر يقوم به الفرنسيون وربما بدعم منا".
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: