وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۰:۲۳  - الخميس  ۱۴  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۷۶
تاریخ النشر: ۵:۳۳ - الثلاثاء ۱۲ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۳
اعتبر محمد سامي، رئيس حزب الكرامة والقيادي بجبهة الإنقاذ الوطني، أن حديث عمرو موسى، رئيس حزب المؤتمر والقيادي بالجبهة، يوم السبت، والذي قال فيه إنه ومحمد البرادعي، رئيس حزب الدستور، لا يدفعان باتجاه إسقاط النظام .
بينما يصر حمدين صباحي، مؤسس زعيم الشعبي على انتخابات مبكرة «مجرد اجتهادات شخصية لموسى».
وأكد سامى، في تصريح لـ«بوابة الشروق»، مساء اليوم الأحد، أن الجبهة لا تجادل في شرعية الرئيس محمد مرسي، لكنها تطرح 5 مطالب على الرأي العام، وهي: تشكيل لجنة لتعديل الدستور، وحكومة إنقاذ وطني، وتقنين وضع جماعة الإخوان ومنع انفرادها بالسلطة، وإقالة المستشار طلعت عبد الله من منصب النائب العام، والقصاص العادل لأرواح الشهداء ودماء المصابين.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: