وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۹:۰۴  - الثلاثاء  ۱۷  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۸۰
تاریخ النشر: ۵:۳۹ - الثلاثاء ۱۲ ‫فبرایر‬ ۲۰۱۳
قال صبحي صالح- النائب بمجلس الشعب المنحل والقيادي بحزب الحرية والعدالة، إنه لديه قناعة بأن هناك ثمة مؤامرة تدار على مصر.
وأضاف، أنه لا يستطيع أن ينسب تلك المؤامرة إلى فاعلها الحقيقي دون تحقيق جنائي يثبت ذلك، مشيرًا إلى أن الثورة المصرية لم يكن مرحبًا بها على المستوى الإقليمي والدولي.
وأشار، في تصريحات لبرنامج «البلد اليوم» على قناة صدى البلد الفضائية، مساء الأحد، إلى أن الرئيس السابق مبارك لم يسترد طابا ولا سيناء، مؤكدًا أن استرداد طابا كان جزءًا من اتفاقية الرئيس الراحل محمد أنور السادات، وتم استردادها عند طريق تحكيم دولي قام به خبراء مصريون، وقال: "لا يصح أن نختزل استرداد طابا في شخص مبارك كما اختزلنا حرب أكتوبر بالضربة الجوية فقط".
 
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: