وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۰:۳۲  - الاثنين  ۲۳  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۸۵۰
تاریخ النشر: ۱۰:۲۳ - السَّبْت ۱۹ ‫أبریل‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
نشر المحققون يوم الخميس صورا لرجلين مشتبه بهما في تفجير بوسطن وطلبوا المساعدة من الجمهور في التوصل للرجلين اللذين التقطت صور لهما اثناء وجودهما على رصيف مزدحم قبل انفجار قنبلتين قرب خط النهاية في ماراثون بوسطن يوم الاثنين.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء قال ريتشارد ديسلوريير مسؤول مكتب التحقيقات الاتحادي المكلف بقضية بوسطن في مؤتمر صحفي "اليوم نحن نطلب مساعدة الجمهور في التعرف على المشتبه بهما."

وقال ديسلوريير إن الرجل الذي حدد على انه المشتبه به الاول كان يرتدي قبعة بيسبول داكنة في حين كان المشتبه به الثاني يرتدي قبعة بيضاء ادارها للخلف وشوهد وهو يضع حقيبته على الارض.

واضاف "شخص ما هناك يعرف هذين الفردين كاصدقاء او كجيران او كزملاء في العمل او كافراد عائلة... رغم انه قد يكون صعبا الا ان الامة تعتمد على من لديهم معلومات كي يتقدموا بها ويمدونا بها."

وأثار تفجيرا بوسطن ذعر الأمريكيين وجرى تكثيف الأمن في المدن الكبرى في الولايات المتحدة. واعادت خطابات أرسلت في نفس الاسبوع إلى أوباما ومسؤولين اتحاديين وتعتقد السلطات أنها تحتوي على مادة الريسين السامة الى اذهان الأمريكيين الخطابات التي كانت تحتوي على مادة الجمرة الخبيثة في أعقاب هجمات 11 سبتمبر أيلول قبل 12 عاما.

ويقول مكتب التحقيقات الاتحادي إنه لا يوجد ما يشير إلى صلة بين الهجمات بالخطابات التي تحتوي على مادة الريسين وتفجيري بوسطن.

وقال الرئيس باراك أوباما في كلمة القاها في مراسم تأبين ضحايا تفجيري الماراثون في بوسطن في وقت سابق يوم الخميس "اننا سنعثر على" مرتكبي هذا الهجوم الذي أودى بحياة ثلاثة أشخاص.

وقال أوباما إن أمريكا لن تروعها هذه الهجمات التي أسفرت أيضا عن إصابة 176 شخصا عند خط نهاية سباق الماراثون العالمي الشهير يوم الاثنين.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: