وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۷:۴۶  - الاثنين  ۱۱  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۸۸۳
تاریخ النشر: ۱۶:۳۸ - الاثنين ۲۱ ‫أبریل‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
تتواصل عمليات فرز الأصوات في العراق، بعد أول انتخابات محلية منذ خروج قوات الإحتلال الأميركي من البلاد.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء قالت المفوضية العراقیة العليا للإنتخابات بعد إغلاق مراكز الإقتراع في 13 محافظة إن نسبة المشاركة بلغت خمسين بالمئة. وقال مسؤولون في المفوضية إن هذه النسبة قد ترتفع إلى أكثر من واحد وخمسين بالمئة، إذا ما تمّ احتساب التصويتين العام والخاص.

وبحسب مسؤولي المفوضية، فقد شارك ستة ملايين و400 ألف و777 ناخباً في هذه الانتخابات من بين نحو 13 مليوناً و800 ألف ناخب مسجل، مشددين على أن هذه النسبة "عالية جداً في هذه الظروف وفي ظل ما نعيشه". وبلغت نسبة المشاركة في بغداد 33 بالمئة، وهي أدنى نسبة تصويت بين المحافظات الـ12 التي جرت فيها الإنتخابات، فيما سجلت محافظة صلاح الدين أعلى نسبة مشاركة حيث وصلت نسبة المشاركة فيها إلى 61 بالمئة.

وترافقت العملية الإنتخابية مع إجراءات أمنية مشددة شملت فرض حظر على السيارات التي لا تحمل ترخيصاً خاصاً باليوم الإنتخابي، إلى جانب زيادة حواجز التفتيش على الطرقات، وخصوصاً في العاصمة. ومن غير المتوقع ظهور النتائج الرسمية قبل بضعة أيام، وتمثل هذه الإنتخابات اختباراً حقيقيا لقوة الأحزاب السياسية في العراق.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: