وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۷:۰۶  - الأربعاء  ۱۳  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۹۲۷
تاریخ النشر: ۲۱:۲۸ - الاثنين ۲۸ ‫أبریل‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
تظاهر آلاف الاردنيين عقب صلاة ظهر الجمعة، في عدة محافظات،واحرقوا علم الولايات المتحدة احتجاجا على وجود قوات أميركية داخل أراضي المملكة استعدادا لتدخل عسكري في سوريا.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء توحدت الشعارات التي رفعها المتظاهرون في عمان، واربد، والزرقاء، ومعان وغيرها من المناطق التي خرجت فيها الاحتجاجات، مرددين هتافات ترفض وجود القوات الأميركية في الاردن وتنديد بالسياسة الخارجية للمملكة.

    ففي العاصمة، عمان، انطلقت تفرّعت المسيرة التي شاركت فيها حراكات شبابية وشعبية وفاعليات حزبية وطنية وقومية ويسارية، حيث كانت الانطلاقة من امام المسجد الحسيني، واختلف المشاركون على وجهة المسيرة التي يتقدمها متقاعدون عسكريون.

    ثم انطلق مشاركون في المسيرة باتجاه الديوان الملكي في حين اتجهت الثانية الى ساحة النخيل، واحرق الناشطون العلم الاميركي، رافعين شعارات منددة بالسياسة الاميركية، واخرى تندد بالتدخل العسكري في سوريا.

    وردد المشاركون هتافات "عالمكشوف وعالمكشوف.. امريكي ما بدنا نشوف، يلي طالع من صلاتك.. الامريكي دخل بلادك، هذي الأردن تبقى حرة.. والجيش الامريكي برة، بالروح بالدم نفديك يا اردن..امريكا هيّ هيّ.. امريكا راس الحيّة ".

    وفي مدينة اربد، شارك آلاف المواطنين في مسيرة الـ"رفض 23"، التي انطلقت بعد صلاة الجمعة من المسجد الهاشمي باتجاه دوار البريد في وسط مدينة اربد.

    وهتف المشاركون في المسيرة "القصة هيه هيه .. امريكا رأس الحية"، و"سوريا حرة حرة .. امريكا تطلع بره"، و"اردن يا وطن العزيز .. بره يا جيش المارينز"، و"راح نجعل أرض المفرق .. مقبره للأمريكان".

    كما وأطلق المشاركون عبارات "قرب يومك يا اسرائيل .. الأردن مش وطن بديل"، و"يا دقامسة يا مغوار .. يا مفجرها بالأغوار"، و"يا دقامسه يا صنديد .. جيش الأردن مش عبيد"، و" اسمع اسمع يا اسرائيل .. ما رح يضلك عميل".

    كما انطلقت مسيرة من مسجد جامعة اليرموك في اربد رفضا للتواجد الاميركي والتدخل الاردني في الأزمة السورية .

    وطالب المشاركون في المسيرة بالافراج عن الجندي احمد الدقامسة، فيما اتهم بعض المتحدثين خلال خطابات القيت في نهاية المسيرة النظام الاردني بالانجرار الى المخططات الاميركية ضد سوريا وفي سيناريوهات الوطن البديل.

    وانفضت المسيرتان بسلام ودون حدوث ما يعكر صفوهما وسلميتهما.

    وفي الكرك، نظم ممثلو الحراك الشعبي والشبابي في لواء المزار الجنوبي وقفة احتجاجية في ساحة مسجد جعفر بن ابي طالب في مدينة المزار، ندد خلالها المشاركون بالتواجد العسكري الاميركي في الاردن، وتأكيدا على رفض التدخل الخارجي في الشأن السوري.

    كما طالبوا بالاسراع في وتيرة الاصلاحات السياسية والاقتصادية وعدم رفع اسعار المواد التموينية والكهرباء والمياه والمشتقات النفطية على المواطنين.

    ودعوا في كلماتهم الى العمل على اعادة النظر في خصخصة الشركات الاقتصادية واسترجاع اموال الشعب ومحاسبة الفاسدين للحفاظ على استقرار الاقتصاد الوطني وموارده المالية، واقرار قانون انتخاب جديد لتمثيل كافة الاطياف والسير في العملية الاصلاحية الشاملة التي يتطلع لها المواطن الاردني.

    ونظم الحراك الشبابي والشعبي في بلدتي فقوع وصرفا وقفتين احتجاجيتين اليوم الجمعة طالبتا فيه بعدم رفع الاسعار ومحاربة الفساد ووضع خطط الاصلاح الشامل.

    وطالبوا الحكومة في محاسبة الفاسدين وتوزيع مكتسبات التنمية بشكل عادل وانصاف المناطق النائية لحل مشاكل الفقر والبطالة وتلبية مطالب لواء فقوع الخدمية واهمها تشغيل مصنع الملابس وفتح طريق صرفا الاغوار الجنوبية وفتح وتعبيد الطرق الزراعة وتحسين الخدمات الصحية.

    وفي معان، خرجت مسيرة من أمام مسجد معان الكبير، بدعوة من أهالي المدينة، حيث جابت المسيرة شوارع المدينة مطالبة بإسقاط رئيس الوزراء عبد الله النسور، ووزير الداخلية حسين هزاع المجالي.

    وندد المتظاهرون بالنواب الذين منحوا الثقة لحكومة النسور الثانية، مرددين هتافات تجاوزت الخطوط الحمراء، وأعلنوا رفضهم لما اسموه سياسة الامن في ملاحقة المطلوبين من ابناء المدينة وقتلهم في المطاردات الامنية.

    وفي الزرقاء، نظمت الحراكات الشبابية والشعبية وقفة احتجاجية أمام مسجد عمر بن الخطاب، تنديدا بتواجد قوات اميركية على الاراضي الاردنية، مؤكدين أن الجيش العربي قادر على حماية الوطن.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: