وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۴:۵۴  - الاثنين  ۱۱  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۱۹۴۶
تاریخ النشر: ۲۲:۴۳ - الثلاثاء ۲۹ ‫أبریل‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
قالت محامية وزارة شئون الأسرى والمحررين، شيرين عراقى، إن "الأسير معتصم رداد (31 عاما) من سكان قرية صيدا في طولكرم والمعتقل في سجن (هداريم) يعانى من وضع صحي صعب بسبب إصابته بمرض السرطان، وأنه رفض البقاء في مستشفى الرملة وطلب النقل إلى سجن (هداريم)، بسبب الوضع المأساوي للمرضى في المستشفى وعدم تلقيهم العلاج.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء أضافت المحامية - فى تصريحات لها، اليوم الاثنين، عقب زيارتها للأسير - أن "رداد الذي يقضي حكما بالسجن لمدة 20 عاما منذ عام 2006، يعاني من مرض السرطان في القولون والأمعاء الغليظة، وهو مصاب بشظايا في جسمه على يد قوات الاحتلال قبل اعتقاله".
 
ومن جانبه، حمل نادي الأسير في نابلس - فى بيان له اليوم - سلطات الاحتلال الإسرائيلي المسئولية الكاملة عن حياة الأسير خالد أبو حمد (35 عاما) المعتقل فى سجن "جلبوع" ، الذي يعاني من وضع صحي صعب حيث تعرض خلال اعتقاله لمحاولة اغتيال، وعلى إثرها تم بتر أصابع يده اليسرى، كما أنه يعاني من إصابات في كافة أنحاء جسده وحالته الصحية تتفاقم نتيجة للاهمال الطبي.
 
ومن جهة أخرى، أفاد محامي وزارة الأسرى كريم عجوة، بأن "الوضع في سجن عسقلان لا يزال متوترا وصعبا، بسبب الاستيلاء على كافة أغراض ومقتنيات الأسرى على يد وحدات الاقتحام، بحيث لم يتبق عند الأسرى أي شيء بما في ذلك أغراضهم الشخصية، وإغلاق الأقسام وتخريب ممتلكات الأسرى".
 
كما قررت إدارة سجن "النقب"، اليوم، حرمان أسرى قسم 3 من زيارة ذويهم لمدة شهرين بعد مشاهدة مدير السجن للأسرى وهم يمارسون الرياضة، وأن قرار منع الزيارة شمل 120 أسيرا، وتم منع الرياضة واقتصارها على ساعة صباحا، وردا على ذلك قام الأسرى بإعادة وجبات الطعام ومازالت حالة من التوتر قائمة بين الأسرى والإدارة.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: