وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۶:۵۱  - السَّبْت  ۲۱  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۲۱۱۴
تاریخ النشر: ۱۹:۵۳ - الأربعاء ۲۳ ‫مایو‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
يستمر الجيش السوري وقوات الدفاع الوطني بعملياتهما لتطهير مدينة القصير غرب حمص من دنس الارهاب التكفيري فيها.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء بات الجيش السوري يحكم سيطرته على الجبهتين الجنوبية والشمالية من المدينة، فيما تنشط بعض الاشتباكات الخفيفة على بعض محاورهما، خصوصاً الجبهة الجنوبية بعد محاولات مسلحين التسلّل إليها، في حين تقوم عناصر الجيش المتشرة في هذه المنطقة وعلى المحاور بالتصدي لهم وإيقاع افراد المجموعات المتسلّلة بين قتيل وجريح. حيث احصي اليوم عملية تسلّل تعامل معها الجيش وقضى عليها.

على صعيد الجبهة الشمالية، تستمر قوات الجيش السوري والدفاع الوطني بالتقدم نحو مناطق تحصن المسلحين فيها، حيث تقوم وحدات الجيش، مدعومة بقصف جوي ومدفعي، بالتقدم من خلال محور "المساكن” حيث يقوم المسلحون المتحصنون بالداخل بعمليات قنص لوقف تقدم الجيش. هذا ويقوم الجيش بإستحداث محاور جديدة داخل الجبهة الشمالية لزيادة الضغط العسكري على المسلحين المتحصنين في الابنية.

امّا في منطقة "الضبعة”، والبويضة الشرقية التي يفرّ إليها المسلحون التكفيريون إنطلاقاً من المنطقة الغربية من مدينة القصير، والتي يستخدمها الجيش كمهرب لهؤلاء تمهيداً للقضاء عليهم في المناطق القريبة التي يسيطر عليها، تفيد معلومات من هناك بأن الجيش وقوات الدفاع، يتقدمان داخل احياء القريتين في حين سجّلت عشرات عمليات الفرار من داخل القصير نحو القريتان، حيث بات الجيش يسيطر على احياء هامة منهما مع قيامه بإستحداث محاور قتال جديدة فيهما.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: