وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۱۸:۱۰  - الخميس  ۱۹  ‫أکتوبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۲۲۸۸
تاریخ النشر: ۱۳:۴۷ - الجُمُعَة ۰۸ ‫یونیه‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
أعلنت ميليشيا الجيش الحر في دير الزور يوم الجمعة، حالة “النفير العام” لصد محاولة “اقتحام كبرى” للمحافظة ينفذها الجيش السوري.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء قال قائد المجلس العسكري بدير الزور المقدم مهند الطلاع، إن الجيش النظامي بدا صباح اليوم محاولة اقتحام كبرى لمدينة دير الزور، وذلك بعد نحو عام على سيطرة "الجيش الحر” على معظم أحيائها إضافة إلى معظم مناطق ريفها الشرقي.

وأرسل الجيش الحر بدير الزور قبل أسبوعين عددا من كتائبه إلى مدينة القصير تحت لواء (جيش العسرة)، وذلك في محاولة لصد الهجوم الذي يشنه الجيش السوري ، ويسعى اليوم لاستغلال هذا الانسحاب من المحافظة.

وحول الجهات التي يشملها النفير العام أكد الطلاع أن "حالة النفير” تشمل كافة الفصائل المقاتلة في المحافظة، إضافة إلى الطواقم الطبية والإسعافية والإعلاميين وكل من يستطيع تقديم يد المساعدة في صد "الهجمة التي تتعرض لها المدينة” على حد وصفه.

من جهة أخرى قال مصدر مسؤول في النظام السوري، إن وحدة من الجيش النظامي "دمرت اليوم أوكارا للإرهابيين في حيي الحميدية والشيخ ياسين وقرية المريعية (شرقي دير الزور) وكبدتهم خسائر فادحة ودمرت آلياتهم وأدوات إجرامهم” وأوقعت عددا منهم بين قتيل ومصاب، وذلك حسبما ذكرت وكالة الأنباء الرسمية (سانا).
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: