وكالة نادي المراسلين الشباب للأنباء

 ۰۶:۲۳  - الثلاثاء  ۱۲  ‫دیسمبر‬  ۲۰۱۷ 
رمز الخبر: ۲۳۶۶
تاریخ النشر: ۰:۳۵ - الجُمُعَة ۱۵ ‫یونیه‬ ۲۰۱۳
وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء :
تداولت مصادر صحافية سوريّة خبراً غير مؤكد عن مقتل المرافق لسابق لرئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل، المدعو “بهاء صقر” وذلك أثناء مشاركته في المعارك ضد الجيش السوري والتي شهدتها مدينة القصير قبل اسابيع.
وفقا لما اوردته وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء لم توضح هذه المصادر طبيعة المعلومات هذه، ولم تقدم أي دليل يُثبت هذه الإدعاءات، بل إكتفت فقط بنشر هذه المعلومة على مواقع التواصل الاجتماعي خصوصاً "الفايسبوك”.

فريق رصد وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء حاول الحصول على اجوبة بما خصّ هذه المعلومة. مراسلنا العائد تواً من القصير، أوضح بأنه لا "يملك اي معلومات حول هذا الخبر”، مؤكداً بأنه "لو كان الخبر صحيحاً لكان علم به من قبل المصادر العسكرية التي كان يعمل معها داخل القصير”، حيث لم يجزم مراسلنا بصحة الخبر من عدمه.

بما خصّ المعلومات عن المدعو بهاء صقر وطبيعة عمله، حصلت وكالة (نادي المراسلين) العالمية للأنباء عبر مراسلتها في دمشق، على معلومات حول الشخص المذكور. مصادرنا داخل العاصمة السورية أوضحت أنّ "بهاء صقر هو من سكّان مخيم اليرموك جنوب دمشق، وكان يعمل كمرافق لرئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل إبان وجود الأخير في العاصمة السورية قبل الأزمة”.

وعن طبيعة عمل المدعو "بهاء صقر”، أوضح المصدر الفلسطيني انّه "تدور حول بهاء صقر شبهات عديدة خصوصاً من التنظيمات الفلسطينيّة العاملة في مخيم اليرموك، حيث توجّه أصابع الإتهام له بإغتيال الشهيد نضال عليان المعروف بـ "أبو نورس” وهو القائد العسكري للجبهة الشعبية – القيادة العامة في المخيم”، كما انّ شبهات تدور حور دوره بتسليم المخيم إلى ميليشيات المعارضة السورية من جيش حر وجبهة النصرة، حيث عمل، بحسب المعلومات، على توفير مأوى لهذه العناصر داخل المخيّم قبيل إقتحامها له، حيث امّن المذكور نقاط سريّة للمراقبة وإعداد الخلايا داخل المخيم، فضلاً عن محاولته تقديم مبالغ رشوى لبعض العناصر في اللجان الشعبية المولجة حماية اليرموك، بهدف الإنشقاق والإنضمام إلى ميليشيات المعارضة وتسجيل مقاطع فيديو تتوجه بإتهامات للقوات السورية بعمليات قتل ممنهج بحق الفلسطينيين داخل مخيّم اليرموك لتحريض الرأي العام الفلسطيني على الدولة السوريّة.

وأضاف المصدر انّ "بهاء صقر هذا ذو الاعمال المخابراتيّة هو من قام بتسليم المدعو هادي السهلي ورفاقه المنشقين عن اللجان الشعبية مبلغ 5 مليون ليرة سوريّة مقابل تسليمهم حي المغاربة والدوار داخل المخيم إلى ميليشيات المعارضة السورية.

وفي الختام لم ينفي المصدر توجه "بهاء صقر” إلى القصير للقتال إلى جانب ميليشيات المعارضة السورية، خصوصاً وأنه مختفي منذ فترة من المخيم، وسط أنباء تتحدث عن عمله داخل جبهة النصرة الإرهابيّة.
رأیکم
الإسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha: